"العربي الجديد" يكشف ملف الثنائي المغربي الحدادي وماسينا

17 يناير 2021
الصورة
حاليلوزيتش يأمل في تدعيم فريقه بأفضل اللاعبين (فرانس برس)
+ الخط -

ينتظر الجمهور المغربي بشغف موعد عودة المنتخب المغربي الأول، حيث سيواجه "أسود الأطلس" منتخبي موريتانيا وبورندي خلال شهر مارس/آذار المقبل، في إطار الجولتين الخامسة والسادسة من تصفيات كأس أمم أفريقيا.

وحصل "العربي الجديد" على معلومات من الجهاز التدريبي للمنتخب المغربي، تؤكد بأن الظهير الأيسر لنادي واتفورد الإنكليزي أدم ماسينا، سيكون حاضراً رفقة كتيبة المدير الفني وحيد حاليلوزيتش، خلال المباراتين المقبلتين، ليكون بديلاً للاعب حمزة منديل الظهير الأيسر لنادي شالكه الألماني الذي لم يقتنع الطاقم الفني لمنتخب المغرب بمؤهلاته الفنية والبدنية، بعدما ظل يعتمد عليه في المباريات الأخيرة دون أن يظهر استحقاقه حمل قميص منتخب بلاده.

وإلى جانب اللاعب أدم ماسينا، ينتظر الاتحاد المغربي لكرة القدم رداً من الاتحاد الدولي لكرة القدم، خلال شهر فبراير/ شباط المقبل، من أجل معرفة ما إذا كان سيسمح للاعب منير الحدادي نجم إشبيلية الإسباني، باللعب مع المنتخب المغربي، حيث تكلف رئيس الاتحاد فوزي لقجع شخصياً بالملف، وسأل عنه رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" جياني إنفانتينو.

ويأمل حاليلوزيتش أن يكون ردّ "فيفا" إيجابياً، كي يتمكن من الاعتماد على اللاعب منير الحدادي، الذي يتواصل باستمرار مع وكيل أعماله، وأيضاً مع مساعد مدرب المنتخب المغربي مصطفى حجي، الذي طمأن اللاعب مؤخراً بأن مسؤولي الاتحاد المغربي يبذلون مجهودات كبيرة، كي يتمكن من حمل قميص المنتخب المغربي في المرحلة المقبلة، بعدما سبق له اللعب لإسبانيا في انتظار الاستفادة من قانون تغيير الجنسية الرياضية.

المساهمون