العجوز جاغيلكا... ملك البطاقات الحمراء وصخرة الدفاع الذي فشل في الحفاظ على عائلته

03 مارس 2021
الصورة
جاغيلكا أحد اللاعبين المخضرمين بالدوري الإنكليزي (Getty)
+ الخط -

تعرض اللاعب الإنكليزي المخضرم فيل جاغيلكا، لطرد جديد، وذلك خلال مواجهة فريقه شيفيلد يونايتد لضيفه أستون فيلا، في الأسبوع الـ29 من عمر الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم.

ودخل اللاعب تاريخ البريميرليغ من الباب الخلفي، بعد أن بات ثاني أكبر لاعب يطرد في الدوري الإنكليزي الممتاز (38 عاما و198 يوما)، خلف ستيوارت بيرس الذي طرد في مارس/ آذار 2001 خلال لقاء وستهام ضد إيفرتون (38 عاما و341 يوما).

وتقدم الفريق المحلي بهدف ديفيد ماكغولدريك بعد مرور نصف ساعة على انطلاق المباراة، لكن جاغيلكا عاد لممارسة هوايته، بعد تدخل المدافع المخضرم على الهولندي أنور الغازي، حيث كان جناح الزوار في حالة انفراد نحو مرمى الفريق المنافس.

وأعطى الحكم روبرت جونز في البداية بطاقة صفراء للاعب، لكن تدخل حكم الفيديو المساعد، أجبر الأول على مراجعة اللقطة في تقنية "فار" ليغير رأيه، حيث ظهر جاغيلكا هو المدافع الأخير، لينال البطاقة الحمراء.

أحداث كثيرة لافتة، طرزت مسيرة جاغيلكا الذي أُجبر على ارتداء قفازات حارس المرمى لمدة نصف ساعة في مواجهة شيفيلد ضد أرسنال عام 2000، ليحرم نجم "المدفعجية" السابق روبن فان بيرسي من هدف التعادل في آخر دقائق اللقاء.

لكن رغم بسالته وروحه القتالية داخل أرضية الملعب، فشل جاغيلكا في الحفاظ على عائلته، بعد أن تخلت عنه زوجته بسبب صداقته الوثيقة مع عارضة أزياء أسترالية.

وكان لاعب كرة القدم الذي يعود لأصول بولندية، وهو أب لطفلين، يقضي وقتا مع عارضة الأزياء هولي يونغ البالغة من العمر 25 عاما، ليدخل في أزمة مع زوجته، في الوقت الذي استهدف منزله لصوص، أُجبروه تحت تهديد السلاح على تسليم النقود والساعات والمجوهرات، ومبلغ من المال.

وفي تصريح صحافي سابق، أكد نيمانيا فيديتش، نجم مانشستر يونايتد، أن ديفيد مويس، المدير الفني السابق بـ"الشياطين الحمر"، طلب منه رفقة ريو فرديناند مشاهدة مقاطع فيديو لمدافع إيفرتون جاغيلكا، وذلك قبل إقالته في إبريل/ نيسان 2014، حيث بات اللاعب مثالا يحتذى به لأفضل شراكة دفاعية في يونايتد.

وكان شيفيلد قد مدد عقد المدافع جاغيلكا حتى نهاية الموسم، بعد أن عاد إلى صفوف الفريق في عام 2019، بعد 12 عاما على رحيله، حيث تألق في عدة مواسم رفقة إيفرتون.

المساهمون