الشرطة الإيطالية تحقق في فضيحة بطلها لويس سواريز

22 سبتمبر 2020
الصورة
سواريز كان قريباً من فريق يوفنتوس (Getty)
+ الخط -

خطف لويس سواريز الأنظار من الأرجنتيني ليونيل ميسي، ليصبح حديث الجميع في ميركاتو الصيف، والآن أصبح محور فضيحة في إيطاليا تحقق فيها الشرطة.

وذكرت صحيفة "لاغازيتا ديلو سبورت" الإيطالية أن الشرطة الإيطالية تحقق في تسريب الأسئلة إلى مهاجم برشلونة قبل خوض اختبار الحصول على جواز السفر الإيطالي الأسبوع الماضي، تمهيداً لانتقاله إلى يوفنتوس قبل فشل الصفقة.

وتوصلت الشرطة إلى تسريبات لمحادثات لأشخاص مسؤولين عن الاختبار ومنها "يحصل سواريز على راتب 10 ملايين يورو يجب أن يجتاز الاختبار"، و"لكنه لا يمكنه تصريف الأفعال في اللغة الإيطالية"، "قل لي الدرجة التي تريد أن نعطيها له"، "إذا لم ينجح في الاختبار ستحدث مشكلة"، "حضرناه جيداً للاختبار وحفظ جزءاً منه".

 

وتشتبه الشرطة في أن هداف منتخب أوروغواي كان على علم بالأسئلة قبل اختبار اللغة الإيطالية، وقد توجه اتهامات بتسريب معلومات سرية ومحاولة تزوير وثائق رسمية.

وأعلن أندريا بيرلو مدرب فريق يوفنتوس انسحاب فريقه من الصفقة بداعي أن استخراج جواز السفر يتطلب وقتاً طويلاً، بينما اتجه بطل الكالتشيو نحو استعادة ألفارو موراتا مهاجم أتلتيكو مدريد.