إصابة خطيرة لنجم الجزائر تُربك حسابات بلماضي

إصابة خطيرة لنجم الجزائر تُربك حسابات بلماضي

07 ديسمبر 2020
الصورة
جمال بلماضي يتعرض لضربة قوية بسبب الإصابة (Getty)
+ الخط -

حمل  الأسبوع الـ13 من الدوري الفرنسي لكرة القدم مفاجأة غير سارة للمدير الفني للمنتخب الجزائري، جمال بلماضي، بسبب الإصابة القوية التي تعرض لها حارس فريق ميتز ألكسندر أوكيدجة أمام منافسه ليون، والتي انتهت بفوز الأخير (3 – 1).

وتعرض ألكسندر أوكيدجة في الدقيقة الأخيرة من المباراة لدهس على ركبته من نجم ليون الشاب وصاحب الأصول الجزائرية ريان شرقي الذي تعرض بسبب ذلك لطرد مباشرة بالبطاقة الحمراء، في وقت بقي أوكيدجة يصرخ ويتألم من شدة ذلك التدخل، قبل أن يترك مكانه للحارس البديل.

وسارع ألكسندر أوكيدجة ليطمئن جماهير ناديه والمنتخب الجزائري، حيث كتب على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي "إنستغرام": "شكرا للجميع على رسائلكم، كان هناك خوف كبير من أمر سيئ، لكنه ورم دموي كبير جداً يجب علاجه، كما كان يمكن أن يكون أكثر خطورة، شكراً للجميع".

وفي انتظار الفحوصات النهائية وتحديد مدة غياب أوكيدجة عن الملاعب، يأمل المدير الفني للمنتخب الجزائري، جمال بلماضي، أن لا تحرم الإصابة هذا الحارس من حضور معسكر أبطال أفريقيا في شهر آذار/مارس المقبل، خاصة وأنه كان من المنتظر أن يحصل على فرصته في مباراتي زامبيا وبوتسوانا، في ختام تصفيات "كان" 2022.

وقدم ألكسندر أوكيدجة أداءً كبيراً في الدوري الفرنسي هذا الموسم، يقابله تراجع مستوى الحارس الأساسي، رايس وهاب مبولحي، الذي ارتكب أخطاء كلفت منتخب الجزائر أهدافاً في مباراتي زيمبابوي الشهر الماضي، وهو ما جعل بلماضي يكشف في تصريحات إعلامية، عن رغبته في إعطاء الفرصة لباقي اللاعبين في المعسكر وعلى رأسهم حارس ميتز.

وعلم "العربي الجديد" عبر مصادره الخاصة، أنه وفي حال  كان هناك غياب طويل للحارس أوكيدجة عن الملاعب، سيلجأ بلماضي لدعوة أسماء أخرى في مركز الحراسة، إذ سيختار بين كل من مصطفى زغبة والمخضرم ماليك عسلة اللذين يلعبان في الدوري السعودي، للانضمام إلى الثنائي رايس مبولحي وعز الدين دوخة.

المساهمون