أكثر الصور حزناً وقساوة في يوم وداع مارادونا

أكثر الصور حزناً وقساوة في يوم وداع مارادونا

بوينس آيرس
العربي الجديد
26 نوفمبر 2020
+ الخط -

ألقت الجماهير الأرجنتينية، نظرة الوداع الأخيرة على أسطورتها دييغو أرماندو مارادونا، الذي توفي أمس الأربعاء بعد معاناته من أزمة صحية ألمّت به منذ فترة.

وتوافد الآلاف من من الجماهير، على القصر الرئاسي الأرجنتيني، حيث تم وضع جثمان الأسطورة العالمية مارادونا مغطى بالعلم الأرجنتيني، مع مجموعة من قمصان الأندية التي لعب لها.

وشهدت مراسم الوداع الأخيرة، لحظات صعبة كشفت مدى تأثر الجماهير برحيل نجمها الأول، الذي أهدى بلاده آخر لقب للمونديال، وذلك في عام 1986 بالمكسيك.

وقامت سيارات الشرطة بنقل جثمان نجم كرة القدم الأرجنتينية الأول من منزله، قبل الإعلان عن مراسم جنازته.

وتوفي "أسطورة الكرة" مارادونا، بعد نحو أسبوعين من خضوعه لعملية جراحية على مستوى المخ، جاءت بعد تعرضه لنزيف، ليخسر "أسطورة نابولي السابق"، آخر معاركه الصحية التي خاض العديد منها في حياته.

المساهمون