قطر تقرر التحول إلى نظام التعليم عن بعد إثر زيادة الإصابات بكوفيد-19

قطر تقرر التحول إلى نظام التعليم عن بُعد إثر زيادة الإصابات بكوفيد-19

01 ابريل 2021
الصورة
تزايد عدد الإصابات بفيروس كورونا في البلاد (كريم جعفر/فرانس برس)
+ الخط -

أعلنت وزارة التعليم والتعليم العالي القطرية، يوم الخميس، اعتماد نظام التعليم عن بُعد، وتعليق حضور جميع الطلبة في جميع الجامعات والمدارس ورياض الأطفال الحكومية منها والخاصة في دولة قطر، وذلك اعتباراً من يوم الأحد 4 إبريل/ نيسان الجاري، نظراً للظروف الصحية المتعلّقة بجائحة فيروس كورونا، وما تشهده البلاد في الفترة الحالية من تزايد في عدد الإصابات بالفيروس.

وقالت الوزارة في بيان أصدرته الخميس، إنّ القرار يأتي بعد التنسيق مع وزارة الصحة العامة وعملاً بالإجراءات الاحترازية والوقائية والتدابير التي تقتضيها المصلحة العامة ومراعاةً لصحة الطلبة والكوادر التدريسية والإدارية على حد سواء.

وقرّرت الوزارة استمرار حضور الكادر الإداري والتعليمي للمدارس، لافتة في الوقت نفسه إلى أنه سيتم إجراء امتحانات الطلبة لجميع المراحل، في المباني التعليمية حضورياً، حيث سيتم في وقت لاحق، الإعلان عن الإجراءات التي سيتمّ اتخاذها في هذا الشأن.

 

وشدّدت وزارة التعليم والتعليم العالي، على أنّ نظام التعليم عن بُعد، جزء لا يتجزّأ من العملية التعليمية والتحصيل الأكاديمي، وسيتمّ اعتماد نظام الحضور والغياب للطلبة في هذا النظام، ودعت الطلبة إلى الالتزام التام بمتابعة الدروس عن بُعد وعدم التهاون حرصاً على مصلحتهم. كما دعت الوزارة، أولياء الأمور إلى متابعة حضور أبنائهم الدروس التي ستُجرى عن بُعد وكذلك متابعتهم بشكل وثيق، والتعاون مع الكوادر التعليمية، بالإضافة إلى توفير بيئة تعليمية مناسبة في المنزل.

وسجّلت قطر اليوم، 4 وفيات جديدة بفيروس كورونا، ليصل إجمالي الوفيات إلى 295 وفاة، وعدد الإصابات إلى 840 إصابة مؤكدة بالفيروس، وليصل عدد المصابين إلى 180804 مصابين، يخضع 1723 منهم حالياً للعلاج في المستشفيات. منهم 358 مريضاً في العناية المركزة، فيما بلغ عدد حالات التعافي خلال الـ24 ساعة الماضية، 423، ليصل عدد المتعافين حتى الآن إلى 164544.

المساهمون