حفل تخرج الفوج الـ14 لمنحة "روضة بشارة عطالله"

حفل تخرج الفوج الـ14 لمنحة "روضة بشارة عطالله"

حيفا
ناهد درباس
12 اغسطس 2021
+ الخط -

نظمت جمعية الثقافة العربية، مساء الخميس، حفل تخريج الفوج الرابع عشر لمنحة روضة بشارة عطالله، في مركز جمعية الثقافة العربية في حيفا بمشاركة 75 طالباً جامعياً من فلسطينيي الداخل.

وافتُتح حفل التوزيع بالنشيد الوطني الفلسطيني "موطني"، وتخلله فقرة موسيقية لكنعان الغول من القدس، وكلمة عن إدارة الجمعية، وكلمة من إدارة صندوق الجليل عبر الفيديو لسوسن الأصفري.

في السياق، قالت الطالبة أمل دحلة من قرية طرعان "أدرس فيزياء ورياضيات في معهد التخنيون، المنحة ساعدتني على المستوى المادي والثقافي، المنحة تقدم برامج فيها عدة لقاءات تعنى بمستوى الثقافة والتعليم والمهارات المختلفة، وساعدتني جداً في القضية الوطنية والتعريف عن فلسطين".

من جهته، قال الطالب عز عودة من الناصرة "أدرس في جامعة تل أبيب بالشيخ مؤنس العلوم الرقمية بنظرة علم اجتماع، اليوم أتخرج من برنامج المنح لروضة عطالله لجمعية الثقافة العربية، البرنامج هو رحلة غنية لي كطالب في الأكاديمية الإسرائيلية يبحث عن بديل فلسطيني وطني، ويتحدث عن هويته ويجابه الاغتراب الذي نعيشه في الجامعات الإسرائيلية. إن كان عن طريق البرامج فيها مهارات وفيها تفكير نقدي ومهارات الخطابة والاتصال". وأضاف: "من المهم وجودنا في إطار فلسطيني مع طلاب من جيلنا ويتحدثون لغتنا، عندنا هوية جماعية وانتماء جماعي كطلاب فلسطينيين كي نعيش حياة كريمة ونحمل هم الوطن، وأن نحمل ونحافظ في شكل دائم في ظرف "الأسرلة" والاغتراب على الهوية والوعي الفلسطيني".

وتحدث الكاتب أنطوان شلحت، رئيس إدارة جمعية الثقافة العربية قائلاً: "أتساءل بيني وبين نفسي عن الجديد الذي تقدمه هذ المنحة في كل دورة سنوية، فضلاً عن تدعيم مجتمعنا بمزيد من النخب الفاعلة في حاضره ومستقبله، الحقيقة أني لا أجد صعوبة في الاستدلال عليه، وجديد هذه الدورة، أعتقد، في تعزيز المناعة الفردية والعامة التي أثبتت في الفترة الأخيرة كم نحن بحاجة إليها، ويتم اكتساب هذه المناعة في حالتنا من خلال برامج المنحة الهادفة الحفاظ على الهوية الوطنية".

وفي السياق، قال مصطفى ريناوي، من برامج المنح في جمعية الثقافة العربية: "هذا حفل تخريج الفوج الـ14 لمنحة روضة بشارة عطا لله، نحن نخرج اليوم أكثر من 75 طالباً وطالبة مروا بثلاث سنوات في برامج تثقيفية ومساعدة أكاديمية، وغالبيتهم أنهوا اللقب الأول، وقسم من الطلاب ينهي خلال سنة اللقب الأول. نتحدث عن الطلاب في الجامعات الإسرائيلية وأيضاً الجامعات والكليات الفلسطينية".

 

وانطلق برنامج المنح الدراسية عام 2007، بدعم من مؤسسة الجليل في العاصمة البريطانية لندن، بتقديم 100 منحة دراسية لطلاب الداخل الفلسطيني، وزاد عدد المستفيدين من البرنامج لاحقاً ليصبح 250 طالباً وطالبة سنوياً، ويواصل البرنامج منذ ذلك الحين تقديم الدعم الأكاديمي والمعنوي والحاضنة الاجتماعية للطلاب.

ذات صلة

الصورة
محاكمة نزار بنات - الجلسة الثالثة - العربي الجديد

سياسة

أظهرت شهادتا اثنين من قادة الأمن في الخليل، جنوبي الضفة الغربية، خلال فترة اعتقال المعارض والمرشح البرلماني السابق نزار بنات ومقتله، أنه تم وضع بنات على رأس قائمة "بنك أهداف" لأجهزة الأمن للاعتقال، بعد اجتماعين أمنيين لبحث قضية الفلتان الأمني.
الصورة
جلسة محاكمة قتلة نزار بنات (العربي الجديد)

سياسة

كشفت الوقائع الواردة في لائحة الاتهام التي وجّهتها النيابة العسكرية الفلسطينية، اليوم الإثنين، ضد المتهمين بمقتل المرشح النيابي السابق نزار بنات، معلومات جديدة عن مقتله أثناء اعتقاله من قبل جهاز الأمن الفلسطيني، تؤكد تلك التي أوردتها العائلة.
الصورة

سياسة

استأنف المستوطنون، منذ ساعات الصباح الباكر اليوم الخميس، اقتحاماتهم للمسجد الأقصى وبأعداد كبيرة وكثيفة، وفق ما أفاد بذلك حراس المسجد ومسؤولون في دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس "العربي الجديد".
الصورة

سياسة

تخطط سلطات الاحتلال، عبر الصندوق القومي اليهودي، إلى السيطرة على أملاك وأراض للفلسطينيين في القدس المحتلة، محاولة الاستفادة من ثغرات معينة، ومن أملاك الغائبين، ومما صادرته للمصلحة العامة، لتسجيلها باسم الصندوق، في مسعى جديد لمواصلة التهويد والسلب.

المساهمون