الولايات المتحدة توصي بوقف لقاح "جونسون أند جونسون" مؤقتاً

13 ابريل 2021
الصورة
لقاح جونسون أند جونسون الوحيد المكون من جرعة واحدة (توم ويليامز/Getty)
+ الخط -

أوصت الولايات المتحدة "بتعليق مؤقت" لإعطاء لقاح "جونسون أند جونسون" ذي الجرعة الواحدة ضد فيروس كورونا، للتحقيق في التقارير المتعلقة بجلطات دموية محتملة.
وفي بيان مشترك، الثلاثاء، أعلنت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها وإدارة الغذاء والدواء، إجراء تحقيق في شأن جلطات أصابت 6 نساء في الأيام التي أعقبت التطعيم، إضافة إلى انخفاض عدد الصفائح الدموية.
وأعطت السلطات أكثر من 6.8 ملايين جرعة من لقاح "جونسون أند جونسون" في الولايات المتحدة، وستجتمع اللجنة الاستشارية لممارسات التحصين التابعة لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، غدا الأربعاء، لمناقشة الوضع، كما أطلقت إدارة الغذاء والدواء الأميركية تحقيقًا في الحالات.
وقالت آن شوشات، النائبة الأولى لمدير مركز السيطرة على الأمراض: "حتى تكتمل هذه العملية، نوصي بوقف استخدام هذا اللقاح مؤقتًا بدافع الحذر الشديد".

ويعول كثيرون على لقاح "جونسون أند جونسون" للإسهام في الحملة العالمية للتطعيم، خصوصا وأن التلقيح به مكون من جرعة واحدة، مقارنة بجرعتين من بقية اللقاحات التي تم إقرار استخدامها حول العالم حتى الآن.

وشهدت الأشهر الأخيرة سجالات متعددة حول تسبب اللقاح البريطاني "أسترازينيكا" في جلطات لأشخاص تم تطعيمهم به في دول متعددة، وقام عدد من الدول بوقف استخدامه، أو تعليق حملات التطعيم باستخدامه.

 وفي 7 إبريل/نيسان الماضي، أكدت وكالة الأدوية الأوروبية وجود صلة محتملة بين "أسترازينيكا" وحالات تجلط دموي نادرة لدى أناس تلقوا اللقاح، مؤكدة أن "أحد التفسيرات المعقولة لاجتماع التجلطات الدموية مع انخفاض عدد الصفائح الدموية هو الاستجابة المناعية، مما يؤدي إلى حالة مشابهة لتلك التي تظهر أحياناً لدى المرضى الذين يعالجون بعقار الهيبارين".

(أسوشييتد برس)

المساهمون