السيسي يوجه بتوفير فريق طبي عالمي لعلاج جيهان السادات

السيسي يوجه بتوفير فريق طبي عالمي لعلاج جيهان السادات

24 يونيو 2021
الصورة
جيهان السادات من مواليد 1933 وتزوجت بالرئيس المصري السابق أنور السادات في 1949 (Getty)
+ الخط -

وجه الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، وزيرة الصحة، هالة زايد، بتوفير كافة الإمكانيات الطبية لعلاج جيهان السادات، 88 عاماً، أرملة الرئيس الراحل أنور السادات، والاستعانة بفريق طبي مصري وأجنبي على أعلى مستوى لمتابعة حالتها الصحية، لا سيما بعد احتجازها مؤخراً في المركز الطبي العالمي، المطل على طريق القاهرة - الإسماعيلية الصحراوي.

وتعاني جيهان من تدهور حاد في حالتها الصحية عقب عودتها من الولايات المتحدة، منذ أيام قليلة، والتي سافرت إليها قبل نحو شهرين لمتابعة حالتها الصحية، على وقع إصابتها بمرض السرطان منذ قرابة عامين.

وصرح عضو مجلس الشيوخ عفت السادات، الخميس، بأن "القيادة السياسية، ممثلة في الرئيس السيسي، وجهت بتوفير فريق طبي عالمي لمتابعة الحالة الصحية لزوجة الرئيس الراحل".

وجيهان من مواليد 29 أغسطس/آب 1933، وتزوجت من السادات حين كان ضابطاً بالجيش في 29 مايو/أيار 1949، وأنجبت منه 3 بنات هن لبنى ونهى وجيهان، وولداً واحداً هو جمال السادات، والذي يشغل حالياً منصب رئيس مجلس إدارة شركة "اتصالات مصر".

وحصلت جيهان على ليسانس الآداب من جامعة القاهرة عام 1977، وماجستير في الأدب المقارن عام 1980، ثم نالت درجة الدكتوراه عام 1986، وعملت بهيئة التدريس في جامعة القاهرة، ثم كأستاذ زائر في الجامعة الأميركية بالقاهرة، ومحاضرة في جامعة ولاية كارولينا الجنوبية.

وعرفت، جيهان بتصريحاتها الإعلامية المتناقضة، والمثيرة للجدال، فتارة تقول إن السادات كان سابقاً لعصره بتوقيعه معاهدة السلام مع إسرائيل، والتي نتج عنها تطبيع العلاقات بين مصر ودولة الاحتلال اعتباراً من يناير/كانون الثاني 1980، وتارة أخرى بأنها رفضت السفر مع الرئيس الراحل إلى تل أبيب لإلقاء خطابه الشهير داخل الكنيست الإسرائيلي.

وأعربت جيهان عن شكرها وتقديرها للرئيس الراحل محمد مرسي في 4 أكتوبر/تشرين الأول 2012، لإصداره قراراً بمنح السادات قلادة النيل، ووسام نجمة الشرف، تقديراً لقراره التاريخي في حرب 6 أكتوبر/تشرين الأول 1973، ثم هاجمته لاحقاً قائلة: "بكيت حينما احتفل مرسي بذكرى حرب أكتوبر في حضور قتلة السادات!".

وتعرضت جيهان السادات، لانتقادات دائمة، بسبب تصريحاتها عن السيسي، ومن أشهرها قولها "إنه متدين، ووطني، وعلى خلق مثل زوجها الراحل، ولذلك يتفانى من أجل بلده، ويضحي من أجل مصر"، مستطردة بأن "الشجاعة، والإقدام، وحب الوطن، من الصفات التي يشترك فيها كل من السيسي والسادات".

المساهمون