الحزن يلف اليمن بعد رحيل مفتي الديار محمد بن إسماعيل العمراني

الحزن يلف اليمن بعد رحيل مفتي الديار محمد بن إسماعيل العمراني

صنعاء
العربي الجديد
13 يوليو 2021
+ الخط -

رحل مفتي الديار في اليمن، القاضي محمد بن إسماعيل العمراني، أمس الاثنين، عن عمر ناهز المائة، وهو الرجل الذي أجمع اليمنيون على اجتهاداته في مجال الإفتاء، ونعاه قادة البلاد باعتباره أشهر علماء اليمن المعاصرين.
وتوفي العمراني بعد تدهور صحته خلال الأشهر الماضية، في العاصمة اليمنية صنعاء، بعد أن طاردته شائعات الموت طيلة السنوات الأخيرة بسبب غيابه عن طلابه، والباحثين عن الفتاوى، وشارك الآلاف في جنازته.
ونعت رئاسة الجمهورية في بيان رسمي العمراني، مشيدة بـ"مناقبه التي جسدها خلال مشوار حياته، وتقلده عدداً من المناصب في السلك القضائي، من بينها منصب مفتي الجمهورية اليمنية. الفقيد كان من أشهر علماء اليمن المعاصرين في العلوم الشرعية والفقهية والدينية، وتميز بالوسطية والاعتدال في الفقه والفتوى، وكان يتمتع بمكانة عالية، واحترام وتقدير لدى كافة أبناء الشعب اليمني نظراً لزهده وورعه وإخلاصه وتفانيه في خدمة الدين، والوطن، والمواطنين، نابذاً كل أنواع التعصب الديني والفكري".

 

وقال بيان لمجلس القضاء الأعلى إن العمراني "عُرف بالاعتدال والوسطية، فكان خير مدرس وعالم ومفتٍ، وناشراً للمحبة والسلام، والأخوة والتسامح"، وعدّد البيان مناقبه، وما جسده من خلال نشاطه التدريسي والدعوي للعلوم الفقهية والشرعية، ما أكسبه حب وتقدير مجتمعه، وطلابه، وكل من جالسه، كما تخرج على يديه كبار العلماء والقضاة والوعاظ، واعتبر رحيله "خسارة لليمن، كأحد أبرز علمائه المحققين في العلوم الإسلامية".

 

والعمراني من مواليد عام 1922، ونشأ في مدينة صنعاء على يد كبار العلماء والقضاة، وتخرج على يده آلاف من طلبة اليمن، وعدد منهم من كبار قيادات الدولة، وتصدّى العمراني للإفتاء في سن مبكرة عبر "إذاعة صنعاء" بعد إنشائها، وتميّز بالاستقلالية عن التقيد بالمذاهب.
وأزاحت جماعة الحوثي العمراني من منصب مفتي الجمهورية في إبريل/ نيسان 2017، وعيّنت أحد قياداتها الدينية، ما أثار انتقادات واستياء في أوساط اليمنيين.
وعلى مواقع التواصل الاجتماعي، انتشرت التعازي بوفاة العمراني، باعتباره أحد الرموز الدينية التي اتسمت بالعقلانية في التعامل مع الفتاوى والأحداث، كما أنه لم يقحم نفسه أو الدين في الصراع السياسي الذي شهدته البلاد.

ذات صلة

الصورة
عائلة فنية يمنية

منوعات وميديا

حقق المغني اليمني عمار الشيخ نجاحاً كبيراً في فرقته التي أسسها، وضم إليها بنتيه "آيات" و"شهد"، مستلهماً التراث اليمني ومناصرة الشعب الفلسطيني.
الصورة
الصيدية المجانية بتعز تقدم مجاناً 37 صنفاً دوائياً  للعشرات من المرضى (العربي الجديد)

مجتمع

تواصل الصيدلية المجانية لمرضى القلب عملها في أحد المستشفيات الحكومية بمدينة تعز، وسط اليمن، وتقدم مجاناً 37 صنفاً دوائياً  للعشرات من المرضى غير القادرين على شراء الأدوية، التي يحتاجونها بشكل مستمر، لقلتها وغلاء أسعارها مع تردي أوضاعهم المادية.
الصورة
مشروع يمني

مجتمع

بعد أن كانت تبحث عن عمل يخوّلها مساعدة أسرتها مادياً وتجاوز ظروف الحرب القاسية، استطاعت الشابة اليمنية سلمى العماري تحويل منزلها إلى حديقة خضراء وصارت صاحبة أشهر مشروع في اليمن يحمل اسم (Nilver). 
الصورة
دلال عبد العزيز- تويتر

منوعات وميديا

لم تكن الفنانة الراحلة دلال عبد العزيز، التي رحلت يوم السبت، عن عمر 61 عاماً، بعد صراع مع فيروس كورونا وما تبعه من تليف تام في الرئتين، تعيش حياة الفنانين من سهر وأضواء،  حيث كانت بداخلها تحتفظ بالسيدة الفلاحة البسيطة التي تضع أسرتها في المقام الأول.

المساهمون