الأردن يؤجل الدراسة في الجامعات لمدة أسبوعين بسبب كورونا

23 سبتمبر 2020
الصورة
تأجيل الدراسة في الجامعات الأردنية (فيسبوك)
+ الخط -

أعلن وزير الصحة الأردني، سعد جابر، الأربعاء، تسجيل حالتي وفاة و363 إصابة جديدة بفيروس كورونا، ليرتفع الإجمالي إلى 35 وفاة و6052 إصابة، في حين سُجلت 98 حالة تعافٍ جديدة.

وأعلن وزير التعليم العالي والبحث العلمي، محيي الدين توق، تأجيل بدء الدراسة في الجامعات الرسميّة لمدة أسبوعين، لتبدأ في 11 أكتوبر/ تشرين الأول المقبل، بهدف خفض عدد الطلبة الذين يحضرون إلى الدوام الجامعي، وقال إن القرار اتخذ بمشاورة اللجنة الوطنيّة لمكافحة الأوبئة، وإن شكل التعليم في الجامعات سيكون هجينا يمزج بين التعليم العادي والإلكتروني.
وبالنسبة لطلبة الشهادات، أوضح توق  أنه "ستكون جميع متطلبات الدراسة الجامعية الإجبارية والاختيارية عن بعد، وتدرس المساقات التي تحتاج لتطبيقات عملية في الحرم الجامعي بالطريقة الاعتيادية، فيما سيدرس طلبة الطب وطب الأسنان من كافة السنوات في الجامعات بالطريقة الاعتيادية ويترك لمجالس العمداء تقييم بعض المساقات من متطلبات الكلية على نظام التعليم المدمج".
وأشار إلى فتح شعب محددة للطلبة الأردنيين الموجودين بالخارج، والطلبة الوافدين الذين لا يستطيعون العودة حتى لا ينقطعوا عن الدراسة.

​بدوره، قال وزير الدولة لشؤون الإعلام، أمجد العضايلة، إنه من الصعب في هذه المرحلة العودة إلى الإغلاقات الكاملة أو الحظر الشامل رغم أنّ العديد من دول الإقليم والعالم عادت لاتّخاذ هذه الإجراءات المشدّدة، مضيفا أنّ الإجراءات التي تتّخذها الحكومة "تراعي إلى جانب صحّة المواطنين، الأثر الاقتصادي والاجتماعي والنفسي".

ولفت العضايلة إلى أن رئيس الوزراء، عمر الرزاز، أوعز بتنفيذ العقوبات المنصوص عليها بحق المؤسسات الحكومية غير الملتزمة، والتي بلغ عددها 37 مؤسسة في عدد من المحافظات، بناء على جولات رقابية، وستستمر الجولات بشكل مكثف لمراقبة مدى التزام الدوائر الحكومية باجراءات الوقاية والسلامة، وتطبيق الغرامات المالية على الموظفين غير الملتزمين، ومحاسبة المسؤولين في المؤسسات الحكومية غير الملتزمة بموجب العقوبات الإدارية في نظام ديوان الخدمة المدنية.