استشهاد الأسير الفلسطيني ماهر سعسع بعد يوم من تلقيه لقاح كورونا

20 يناير 2021
الصورة
استشهاد الأسير الفلسطيني ماهر سعسع (فيسبوك)
+ الخط -

أعلن، الأربعاء، استشهاد الأسير الفلسطيني ماهر ذيب سعسع (45 سنة) من مدينة قلقيلية، في سجن "ريمونيم" الإسرائيلي بعد  ساعات من تلقيه لقاحاً ضد فيروس كورونا داخل السجن.
ونعت هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية، ونادي الأسير الفلسطيني، في بيان مشترك، الأسير سعسع، ورغم تأكيدهما أنّه لا توجد تفاصيل واضحة حتى الآن حول استشهاده، وأنه ستتم المتابعة للوقوف على الأسباب، إلا أنهما أشارا إلى أن الأسير تلقى لقاح كورونا، أمس الثلاثاء، وأنه كان يعاني من أمراض ومشكلات صحية.
وحمّلت هيئة الأسرى ونادي الأسير الاحتلال المسؤولية عن استشهاد الأسير سعسع المعتقل منذ عام 2006، وكان محكوما بالسّجن لمدة 25 عامًا، وهو أب لـ6 أبناء، كما حمّلا الاحتلال المسؤولية عن مصير الأسرى الفلسطينيين كافة.
وبدأ الاحتلال قبل يومين تلقيح الأسرى الفلسطينيين، بعد ضغوط كبيرة من جهات فلسطينية ودولية لتوفير اللقاح للأسرى، بعد الكشف عن تفشي العدوى في عدد من سجون الاحتلال.

على صعيد منفصل، أفاد نادي الأسير في بيان، بأن عدد الأسرى المصابين بفيروس كورونا في سجني "ريمون"، و"النقب" الإسرائيليين بلغ 41 إصابة، الأربعاء، لترتفع حصيلة الإصابات بين الأسرى منذ بداية انتشار الوباء إلى أكثر من 290 إصابة.

المساهمون