ارتفاع حصيلة ضحايا زلزال أفغانستان إلى 1500 قتيل

ارتفاع حصيلة ضحايا زلزال أفغانستان إلى 1500 قتيل

كابول
العربي الجديد
22 يونيو 2022
+ الخط -

أعلنت حركة طالبان ارتفاع حصيلة ضحايا الزلزال في ولاية بكتيكا وخوست في جنوب أفغانستان إلى 1500 قتيل، وألفي جريح.

وأفادت الحركة بأن أعمال الإنقاذ مستمرة، وأن وزير الدفاع الأفغاني الملا محمد يعقوب وصل إلى المنطقة للإشراف على أعمال الإغاثة وتوصيل المساعدات إلى المتضررين.

وقال محمود رشيد، وهو زعيم قبلي في المنطقة، لـ"العربي الجديد"، إن أطقم الإنقاذ ما زالت تواجه صعوبات بسبب هطول الأمطار في بعض المناطق والفيضانات، علاوة على عدم وجود تنسيق مناسب بين فرق الإنقاذ المختلفة، واصفا الأمر بالكارثة، وأشار إلى وصول مساعدات أولية، لافتاً إلى أنها لا تتناسب مع حجم الكارثة.

وقال مسؤولون في هيئة إدارة الكوارث إنّ شدة الزلزال بلغت 6.1 درجات.

ويرجح أن تتعقد جهود الإنقاذ بسبب مغادرة كثير من وكالات الإغاثة الدولية البلاد عقب سيطرة حركة طالبان على السلطة في أغسطس/آب من العام الماضي، وأيضاً الانسحاب الفوضوي للجيش الأميركي من أطول حرب في تاريخه. 

وفي وقت سابق، أعلن نائب وزير مواجهة الأحداث والكوارث مولوي شرف الدين مسلم، في مؤتمر صحافي في كابول، أنّ عدد القتلى وصل إلى 920، وأنه من بين المناطق المتضررة ولايات بكتيكا وخوست ولغمان، ولكن معظم الضحايا في ولاية بكتيكا، وخصوصاً في مديريتي برمل وكياني.

وأضاف أنه تم نقل بعض الجرحى إلى كابول، بينما يوجد معظمهم في المستشفيات المحلية، موضحاً أن عمليات الإسعاف مستمرة، و"نخشى أن يكون هناك أناس تحت الركام، وخصوصاً في المناطق النائية، حيث وصلت بعض الفرق الإغاثية فيما ما زالت أخرى في الطريق". 

وأعرب زعيم حركة "طالبان"، الملا هيبة الله أخوند زاده، عن أسفه الشديد، قائلاً: "مع الأسف، أحدث الزلزال المدمر في جنوب أفغانستان دماراً واسعاً"، وقدم التعازي لعائلات الضحايا، وأمر الإدارات المعنية، من بينها وزارة مواجهة الأزمات والكوارث والإدارات المحلية في الولايات المجاورة، بالإضافة إلى عامة المواطنين، بالذهاب إلى المناطق المتضررة ومساعدة شعبها، كما دعا أخوند المؤسسات الدولية إلى "مد يد العون إلى الشعب الأفغاني في هذه الفترة العصيبة".

وقال الناطق باسم الحركة ذبيح الله مجاهد إن اجتماعاً طارئاً للمجلس الوزاري عقد في القصر الرئاسي برئاسة رئيس حكومة طالبان، الملا محمد حسن أخوند، لمناقشة الوضع الناجم عن الزلزال في ولايتي بكتيكا وخوست، وأمر المجلس الوزاري جميع الإدارات المعنية بأن تتحرك نحو المنطقة لإيصال المساعدات العاجلة للمتضررين والمساهمة في عمليات الإنقاذ، كما أمر بأن تستخدم المواصلات والمروحيات بشكل عاجل لنقل الجرحى وإيصال المساعدات.

وقال مسؤول إدارة الصحة المحلية في ولاية بكتيكا محمد رفيع راحل، في تسجيل صوتي أرسله إلى وسائل الإعلام، إنّ الزلزال أسفر عن دمار واسع في أربع مديريات بالولاية، وهي كيان، وبرمل، ولكه، وزيرو، كما أنّ هناك مناطق نائية لا توجد أخبار عنها.

وحسب هيئة إدارة الكوارث في أفغانستان، تم الإبلاغ عن وفيات أيضاً في إقليمي ننغرهار وخوست، شرقي البلاد، في الوقت الذي تتحقق فيه السلطات من سقوط مزيد من الضحايا.

وطالبت طالبان بالاستجابة الإغاثية العاجلة تفادياً لوقوع أي كارثة إنسانية، لا سيما أن هناك مناطق نائية لم تصل إليها فرق الإسعاف حتى الآن.

وقال الزعيم القبلي في ولاية بكتيكا محمد شاكر، لـ"العربي الجديد"، إنّ آلاف المنازل دمرت، ولا يزال عدد كبير من المواطنين تحت الأنقاض"، مشيراً إلى أنّ القبائل تواصل بوسائلها البدائية عمليات الإنقاذ، وتخرج القتلى والجرحى من تحت الأنقاض، وأن ولاية بكتيكا ليست الوحيدة المتضررة، بل أيضاً ولاية خوست المجاورة، وخصوصاً في مديرية سبري حيث دمر الزلزال مناطق واسعة.

الصورة
زلزال أفغانستان (العربي الجديد)
الأرقام الأولية تشير إلى مقتل نحو 920 شخصاً (العربي الجديد)

إلى ذلك، قال مصدر قبلي لـ"العربي الجديد"، إن باكستان فتحت حدودها المجاورة مع ولاية بكتيكا الأفغانية المتضررة من جراء الزلزال، لاستقبال الجرحى وإيصالهم إلى المستشفيات الباكستانية القريبة، أضاف أن منفذ أنكور أده المغلق منذ فترة بين الدولتين فتح أمام المصابين من جراء الزلزال. كما توجه المئات نحو المستشفيات المحلية في بكتيكا والولايات المجاورة، حيث يتلقى المصابون جراء الزلزال العلاج، للتبرع بالدم.

من جهتها، قالت وزارة الدفاع الأفغانية، في بيان، إن قوات الجيش الأفغاني وفرق الطوارئ التابعة لوزارة الدفاع وصلت إلى المنطقة من كل الأقاليم المجاورة، وبدأت تساهم في عمليات الإنقاذ وعلاج المصابين.

ذات صلة

الصورة
Getty-Commemorative ceremony for Qasem Soleimani in Tehran

سياسة

القسم الثاني من السيرة الذاتية لـ"فيلق القدس"، الذراع الخارجية الضاربة للحرس الثوري الإيراني، والعنوان الأبرز في الخلافات الإقليمية والدولية مع إيران بشأن سياساتها الإقليمية.
الصورة

مجتمع

تظاهرت نحو 20 امرأة وفتاة، السبت، في كابول، وهن يهتفن "افتحوا المدارس"، احتجاجاً على قرار حركة طالبان إغلاق ثانويات الفتيات.
الصورة

مجتمع

أعلن مسؤولون عدة في حركة "طالبان"، الجمعة، وفاة الطفل العالق منذ الثلاثاء في بئر عميقة وجافة في جنوب شرق أفغانستان.
الصورة

مجتمع

نظمت عشرات النساء في أفغانستان، الثلاثاء، مظاهرة أمام مقر وزارة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في العاصمة الأفغانية كابول، ضدّ قرارات حركة طالبان الأخيرة، التي منها منع النساء من السفر داخل المدن دون رجل.

المساهمون