آلاف من الداخل الفلسطيني في مهرجان "يلا على البلد" في القدس

آلاف من الداخل الفلسطيني في مهرجان "يلا على البلد" في القدس

القدس المحتلة
ناهد درباس
10 ابريل 2021
+ الخط -

تشهد مدينة القدس مهرجاناً بعنوان "يلا على البلد" لدعم تجار البلدة القديمة في مواجهة الوضع الاقتصادي المتردي، خاصة بعد انتشار فيروس كورونا، ووصلت نحو 200 حافلة من الداخل الفلسطيني، السبت، إلى القدس، للمشاركة في المهرجان الذي يضم فعاليات ثقافية وفنية تناسب كافة الفئات العمرية، من بينها السيرك، والأناشيد الدينية، والحكايات الشعبية.
انطلق المهرجان أول من أمس الخميس، ويستمر حتى 13 إبريل/نيسان، ويشهد حضورا كبيرا من الفلسطينيين، وتقام فعالياته في أسواق وشوارع ومقاهي البلدة القديمة.
ووجه عضو لجنة تجار القدس، أحمد دنديس، الشكر للقائمين على المهرجان، وقال إنه "أنتج حالة إيجابية لم تشهدها القدس منذ عام ونصف العام، ونريد أن يصل هؤلاء المتسوقون، والزوار، والمصلون بشكل يومي إلى أزقة المدينة، وخاصة البلدة القديمة التي تعاني من ركود اقتصادي كبير منذ سنوات. يجب على كل فلسطيني حر أن يزور مدينة القدس، حتى لا نسمح للاحتلال باستباحة شوارعنا، والمسجد الأقصى. البلدة كانت مغلقة في وجه الفلسطينيين لمواجهة جائحة كورونا، لكنها كانت مفتوحة للمستوطنين لإقامة الصلوات التلمودية".
وأكد مؤمن شبانة، من اللجنة الإعلامية للمهرجان، أن "الرسالة واضحة. نريد أن تضم البلدة القديمة في القدس كل الفلسطينيين من الداخل، والضفة الغربية. لا نريد أن نرى القدس فارغة، ومن يستطيع أن يصل إليها فليأت ليدعم صمود التجار والمواطنين".

وقال الممثل والحكواتي المقدسي، حسام أبو عيشة: "يشرفني أن أكون أحد خدام مدينة القدس، باعتباري أحد ساكنيها، وزاد شرفي أكثر بالمشاركة في مهرجان لتشجيع تجار القدس الذين تذوقوا المرارة بسبب الجائحة والإغلاق. نشكر كل من مد يده لإنجاح هذا المهرجان، ونخص بالذكر أهلنا في الشمال، والنقب، والجليل، والمثلث، وكل من استطاع الوصول إلى القدس".

 

وأوضح المقدسي أسامة برهم: "ما يحدث هو رد فعل طبيعي يجسد انتماء الفلسطينيين في الداخل المحتل، وفي الضفة الغربية، وفي قطاع غزة، وكل من استطاع أن يصل. ما يحدث يجسد الانتماء لمدينة القدس، والمبادرة كانت من الأخوة في مناطق الـ48، والذين حضروا عقب فتح مدينة القدس بعد إغلاق كورونا الطويل. لا يخفى على أحد أن كل تاجر في القدس تتم محاربته في قوته ورزقه، ولولا تلك الهبة الشعبية لأغلقت أغلب الأماكن التجارية. إنها قصة حب حقيقية، وبالتجول في زقاق البلدة القديمة يمكن أن تسمع كل اللهجات الفلسطينية، أشخاص من حيفا، ومن دالية الكرمل، ومن جنين، ومن الخليل".

ذات صلة

الصورة
مظاهرات اللد (فيسبوك)

سياسة

استشهد شاب فلسطيني، وأصيب اثنان آخران، في مدينة اللد بالداخل الفلسطيني، التي شهدت مظاهرات كانت الأكثر عنفاً الليلة بين مدن الداخل وبلداته، خرجت احتجاجاً على عدوان الاحتلال في القدس وغزة.
الصورة
مظاهرات في الداخل الفلسطيني (تويتر)

سياسة

تظاهر المئات من فلسطينيي الداخل في مظاهرات غاضبة نصرة للقدس والأقصى، وإسناداً لأهالي حي الشيخ جراح، في بلدات عدة في الجليل والمثلث والنقب والمدن الساحلية الفلسطينية يافا وحيفا والرملة.
الصورة
سرايا القدس تنشر فيديو عملية استهداف جيب شرق غزة بصاروخ "كورنيت"

سياسة

نشرت "سرايا القدس"، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، الاثنين، مقطعاً مصوراً يظهر لحظة استهداف سيارة جيب عسكرية إسرائيلية بصاروخ مضاد للدروع "كورنيت" شرق بيت حانون.
الصورة
سياسة/تضامن أردني مع الفلسطينيين/(العربي الجديد)

سياسة

شارك آلاف الأردنيين في اعتصام حاشد قرب السفارة الإسرائيلية في منطقة الرابية بالعاصمة عمّان لليوم الثاني على التوالي، مؤكدين رفضهم أي محاولات للمساس بالمسجد الأقصى، والمقدسات الإسلامية.

المساهمون