وفد من "حماس" يزور القاهرة للقاء مسؤولين مصريين

25 أكتوبر 2020
الصورة
عضو المكتب السياسي للحركة خليل الحية ضمن الوفد (مصطفى حسونة/الأناضول)
+ الخط -

قال الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، فوزي برهوم، إن وفداً قيادياً من الحركة غادر، اليوم الأحد، قطاع غزة إلى العاصمة المصرية القاهرة.
وأوضح  برهوم، في تصريح وصلت إلى "العربي الجديد" نسخة منه، إن الوفد يضم كلا من عضوي المكتب السياسي للحركة خليل الحية، وروحي مشتهى، اللذين سينضمان إلى وفد قيادة الحركة برئاسة صالح العاروري نائب رئيس المكتب السياسي، وبمشاركة عضو المكتب السياسي عزت الرشق.

وكانت  "العربي الجديد" قد نقلت، في وقت سابق، عن مصادر مصرية خاصة، أن وفداً قيادياً رفيع المستوى من حركة "حماس" سيزور القاهرة، للتباحث بشأن ملفات قطاع غزة، مع المسؤولين في جهاز المخابرات العامة.

ولفتت إلى أن وفداً بقيادة نائب رئيس المكتب السياسي للحركة صالح العاروري، سيلتقي قريباً مدير الجهاز اللواء عباس كامل، برفقة مسؤول الملف الفلسطيني اللواء أحمد عبد الخالق، ونائب رئيس الجهاز اللواء أيمن بديع، موضحة أن العاروري من المقرر أن يرافقه، خليل الحية، وحسام بدران، وعزت الرشق، أعضاء المكتب السياسي للحركة، كاشفة أن الزيارة تأخرت أياماً عدة بسبب إصابة العاروري بفيروس كورونا.

وأشارت المصادر إلى أن الزيارة تأتي في وقتٍ تمرّ فيه العلاقات بين الحركة ومصر بظرف دقيق، بسبب خلافات بشأن الملفات الفلسطينية التي تتولى القاهرة الوساطة بها، وفي مقدمتها المصالحة الداخلية، وتبادل الأسرى، والتهدئة في قطاع غزة.
وفي بيانه، أوضح برهوم، أن الزيارة تأتي "للتباحث مع المسؤولين المصريين حول سبل تعزيز العلاقات الثنائية، والنقاش في العديد من المواضيع ذات الاهتمام المشترك، ومسار المصالحة والوحدة الوطنية الفلسطينية، والأوضاع الإنسانية في قطاع غزة، ودور مصر في التخفيف من الأزمة الإنسانية التي يمر بها القطاع بسبب الحصار الإسرائيلي، والتطورات الحاصلة مع الاحتلال، والمستجدات السياسية التي تمر بها المنطقة".

وكان رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية أعلن، في وقت سابق، أن حركته قررت إرسال وفد من قيادتها إلى القاهرة للتباحث في جملة من الملفات المشتركة.