وفاة رئيس الوزراء التركي السابق مسعود يلماز عن عمر ناهز 73 عاماً

30 أكتوبر 2020
الصورة
توفي بعد معاناته من مرض سرطان الكبد(محمد الشامي/الأناضول)
+ الخط -

توفي اليوم، الجمعة، رئيس الوزراء التركي السابق مسعود يلماز، عن عمر 73 عاماً، بعد معاناته من مرض سرطان الكبد وعلاج استمر لنحو عامين.
وقال رئيس الأطباء في مستشفى إسطنبول فلورانس الخاص، أوزغور شاميلغيل، في بيان، إن يلماز الذي كان يتلقى العلاج منذ عامين في المستشفى، تطورت حالته وساءت، ولم يستطع التغلب على المرض الذي يعاني منه، لتوافيه المنية اليوم الجمعة، في المستشفى.
ونقلت قناة "سي أن أن" التركية عن زوجة يلماز، بيرنا يلماز، تأكيدها نبأ وفاة زوجها، مبينة أن تفاصيل وتوقيت مراسم الدفن والجنازة ستتوضح في وقت لاحق.

ويلماز سياسي تركي كان إلى جانب الرئيس الراحل تورغوت أوزال، وتولى مناصب عديدة تدرج بها وصولاً إلى منصب رئاسة الوزراء 3 مرات، قبيل أن يفقد منصبه ويفشل في دخول البرلمان في العام 2002، الذي شهد وصول حزب "العدالة والتنمية" للحكم، واستمر بالحكم حتى الآن، فيما تمكن من الوصول في العام 2007 للبرلمان كنائب مستقل.
ولد يلماز في العام 1947 في إسطنبول، ودرس في ألمانيا، كان من مؤسسي حزب "الوطن الأم" في العام 1983 وانتخب نائباً بالبرلمان عن الحزب، وتولى مناصب حكومية عدة في حكومة الرئيس الراحل تورغوت أوزال، في الفترة بين 1986-1990، منها منصب وزير الخارجية، ومنصب وزير السياحة والثقافة.
تولى يلماز منصب رئيس الحزب في العام 1991، وبالتالي بات رئيساً للحكومة للمرة الأولى، وفي العام 1995 تولى منصب رئيس الحكومة للمرة الثانية عبر تحالف ائتلافي حاكم، وتولى رئاسة الحكومة أيضاً للمرة الثالثة في الفترة بين 1997-1999 عبر تحالف ائتلافي حاكم أيضاً مع أحزاب أخرى، وبعدها تولى مناصب متعددة ليستقيل من حزب "الوطن الأم" عندما لم يتمكن من دخول البرلمان في العام 2002.
وتمكن يلماز بعدها من دخول البرلمان مجدداً كمستقل عن ولاية ريزة في العام 2007، وتابع حياته في الحزب "الديمقراطي" ما بين 2009-2011، ويعتبر يلماز أول رئيس وزراء تمت محاكمته في الديوان السامي في العام 2004.
وتعقيباً على خبر وفاة يلماز، قال المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن عبر موقع "تويتر": "تلقيت بحزن نبأ وفاة رئيس الوزراء السابق مسعود يلماز، أتمنى له الرحمة والصبر لعائلته، وأعزي الشعب التركي بوفاته".

دلالات