وزير خارجية البحرين: اتفقنا مع إسرائيل على تبادل السفارات

القدس المحتلة
نضال محمد وتد
18 نوفمبر 2020
+ الخط -

التقى وزير خارجية البحرين عبد اللطيف الزياني، اليوم الأربعاء، بوزير خارجية دولة الاحتلال الإسرائيلي الجنرال غابي أشكنازي في القدس المحتلة، وذلك بعد أن وصل على رأس وفد بحريني في أول زيارة رسمية لمسؤول بحريني إلى دولة الاحتلال منذ توقيع الطرفين قبل نحو شهرين على اتفاقية للتطبيع.

وأعلن الزياني، خلال بيان ألقاه بعد اللقاء، أن البحرين وإسرائيل اتفقتا على إقامة سفارة لإسرائيل في المنامة وسفارة للبحرين في إسرائيل.

ووفقاً لما أورده موقع "معاريف"، فقد قال الزياني "لقد طلبت من أشكنازي فتح سفارة بحرينية (في القدس)، كما وافقنا على طلب إسرائيل بفتح سفارة في المنامة. ناقشنا الطرق التي يمكن لدولتينا العمل سوياً من أجل  تحقيق سلام طويل الأمد في المنطقة، واستقرار إقليمي وسط محاربة الإرهاب وخلق ثقافة الحوار والتسامح"، مضيفاً "دعوتُ أشكنازي لزيارة المنامة ومواصلة الحوار وقد قبِل الدعوة. أعتقد أنها ستكون فرصة لبناء الحوار والتعاون في مجالات الأمن".

غير أنّ البيان الرسمي للخارجية الإسرائيلية لم يأت على تصريح الزياني حول فتح سفارة للبحرين في القدس المحتلة تحديداً والذي نقله موقع "معاريف".

ووجّه الزياني دعوة رسمية إلى وزير خارجية الاحتلال لزيارة البحرين، حيث ذكرت وسائل الإعلام الإسرائيلية أن أشكنازي سيزور البحرين في أول زيارة رسمية في الرابع من ديسمبر/كانون الأول المقبل.

 

ومن المقرَّر أن يلتقي الزياني لاحقاً اليوم برئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، في لقاء يجمع أيضاً وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، الذي أُعلن وصوله قبل قليل إلى إسرائيل. وسيوقّع خلال الاجتماع المشترك على اتفاقية رسمية لتبادل الرحلات الجوية بين إسرائيل والبحرين.

ذات صلة

الصورة
الخطوط القطرية ترعى العملاق الأرجنتيني بوكا جونيورز

اقتصاد

تستأنف الرحلات الجوية بين قطر والسعودية الاثنين، بحسب ما أعلنت الخطوط الجوية في البلدين، في إطار المصالحة التي جرى التوصل إليها أخيراً بين أطراف الأزمة الخليجية. وأعلنت البحرين أنها ستفتح مجالها الجوي أمام الطائرات القطرية اعتباراً من اليوم.
الصورة
سياسة/جيش الاحتلال الإسرائيلي/(نضال اشتية/الأناضول)

سياسة

اقتحمت مجموعة من المستوطنين، صباح اليوم الخميس، مقام النبي موسى بين القدس وأريحا بالضفة الغربية، بحماية قوات الاحتلال الإسرائيلي.
الصورة
الفلسطيني خالد دراغمة بوجه الاستيطان (العربي الجديد)

مجتمع

بموقدٍ صغير فيه بعض الحطب والنار، وبكأسٍ من الشاي، شربناها في الظلمة، استقبَلَنا الفلسطيني خالد دراغمة، داخل منزله المعروف بخان اللبن التاريخي. سبب الظلمة يعود إلى عمليّة هدم نفذتها قوات الاحتلال الإسرائيلي لمسكنٍ صغير رمّمه لابنه
الصورة
ميس أبو غوش (العربي الجديد)

مجتمع

تروي الأسيرة المحررة ميس أبو غوش قصة تعذيب ومعاناة عايشتها لدى اعتقالها من قبل الاحتلال الإسرائيلي. إلا أن كل أساليب التعذيب القاسية لم تكن تزيدها إلا قوة وصلابة، هي التي أصرت على مقاومة كل ما تعرضت له من ضغوط

المساهمون