مباحثات شكري-أشكنازي في القاهرة تركز على تثبيت الهدنة وإعمار غزة

مباحثات شكري-أشكنازي في القاهرة تركز على تثبيت الهدنة وإعمار غزة

القاهرة
العربي الجديد
30 مايو 2021
+ الخط -

تناولت مباحثات وزير الخارجية المصري سامح شكري ونظيره الإسرائيلي غابي أشكنازي، الذي يعد أول مسؤول في منصبه يزور مصر منذ 2008، التهدئة في الأراضي الفلسطينية المحتلة، إلى جانب إعادة إعمار قطاع غزة المحاصر. 
وقالت الخارجية المصرية في بيان، الأحد، إن الزيارة تأتي في إطار تواصل مصر لتثبيت وقف إطلاق النار بين دولة الاحتلال وقطاع غزة.
وذكر البيان أن الوزيرين بحثا كذلك سبل العمل على تسهيل عملية إعادة إعمار قطاع غزة بشكل عاجل خلال المرحلة المُقبلة، كما اتفقا على مواصلة التشاور بين مصر ودولة الاحتلال والسلطة الوطنية الفلسطينية، من أجل بحث كيفية الخروج من الجمود الحالي في مسار السلام.

وبحسب البيان، فقد أكد شكري، خلال اللقاء، ضرورة البناء على إعلان وقف إطلاق النار، عبر التوقف عن كافة الممارسات التي تؤدي إلى توتير الأوضاع وتصعيد المواجهات، خاصة بالأراضي الفلسطينية، وضرورة مراعاة الحساسية الخاصة المرتبطة بالقدس الشرقية والمسجد الأقصى وكافة المقدسات الإسلامية والمسيحية.
كما أعرب الوزير المصري عن أهمية التحرك خلال الفترة المقبلة لاتخاذ مزيد من التدابير التي تهدف إلى تعزيز التهدئة، وتوفير الظروف اللازمة لخلق مناخ مؤاتٍ لإحياء المسار السياسي المنشود وإطلاق مفاوضات جادة وبنّاءة بين الجانبين بشكل عاجل، مع الامتناع عن أي إجراءات تُعرقل الجهود المبذولة في هذا الصدد.
وأعاد وزير الخارجية المصري تأكيد موقف بلاده الثابت من أن التوصل إلى حل الدولتين هو السبيل الوحيد لتحقيق السلام العادل والدائم، والأمن والاستقرار المنشودين في المنطقة، مؤكداً حق الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره عبر إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية على خطوط الرابع من يونيو/حزيران عام 1967 استناداً إلى المرجعيات الدولية ذات الصلة.

وتتزامن زيارة أشكنازي إلى مصر، اليوم الأحد، مع زيارة  مدير المخابرات العامة المصرية اللواء عباس كامل للأراضي الفلسطينية والقدس، ولقائه برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، لبحث التهدئة وإعادة إعمار غزة.
ووصل وزير خارجية دولة الاحتلال الإسرائيلي غابي أشكنازي على رأس وفد إلى القاهرة صباح اليوم الأحد، في زيارة إلى مصر تستغرق عدة ساعات، هي الأولى والأرفع من نوعها لمصر منذ 13 عاما.

وكانت تسيبي ليفني هي آخر وزيرة خارجية صهيونية تزور مصر في عام 2008.

كما شهدت الزيارة تغييراً جديداً آخر، حيث جاء أشكنازي على متن طائرة تابعة لشركة طيران العال قادمة من تل أبيب، لأول مرة منذ توقف رحلات العال إلى مصر عام 2012، فطوال السنوات التسع الماضية، كان كبار المسؤولين ورجال الأعمال من دولة الاحتلال يستقلون طائرات خاصة.

 

وكان في استقبال أشكنازي السفير حسام محمد أحمد، مدير إدارة إسرائيل بالخارجية المصرية، والسفيرة أميرك أورون، سفيرة دولة الاحتلال لدى مصر.

وكان شكري قد أكد، في وقت سابق، أن الرؤية المصرية ترتكز على أربعة محاور أساسية، تشمل دعم وتثبيت وقف إطلاق النار، ودفع آفاق التسوية السياسية بإطلاق مفاوضات جادة تهدف إلى التوصل إلى الحل العادل والشامل للقضية الفلسطينية، على أساس المرجعيات القانونية الدولية وإنهاء الاحتلال الإسرائيلي وإنشاء الدولة الفلسطينية المستقلة تفاديا لتكرار جولات الصراع بين الفلسطينيين والإسرائيليين، وتقديم الدعم الإنساني اللازم، وضرورة تحمل المجتمع الدولي، بما في ذلك مجلس حقوق الإنسان، مسؤوليته كاملة.

ذات صلة

الصورة
اجتماع وزراء الخارجية العرب في قطر-معتصم الناصر/العربي الجديد

سياسة

بدأ وزراء الخارجية العرب، اليوم الثلاثاء، اجتماعاً طارئاً برئاسة قطر في الدوحة، لبحث أزمة سدّ النهضة الإثيوبي واستعراض التطورات في فلسطين.
الصورة
 ضغط دولي على الاحتلال للتراجع عن إغلاق مؤسسة (العربي الجديد)

مجتمع

طالبت مؤسسات المجتمع المدني الفلسطينية الخميس، خلال وقفة أمام مقر اتحاد لجان العمل الصحي في مدينة البيرة المجاورة لمدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة، الجهات الدولية بفرض ضغوط فورية على الاحتلال للتراجع عن إغلاق مقر "اتحاد لجان العمل الصحي".
الصورة

سياسة

أوفد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وفداً رفيع المستوى، بقيادة رئيس المخابرات العامة اللواء عباس كامل​​​​​​​، إلى تل أبيب، والأراضي الفلسطينية، لبحث تثبيت وقف إطلاق النار، وإعادة الإعمار، ومناقشة سبل التوصل لتهدئة شاملة في الضفة الغربية وقطاع غزة.
الصورة
كعك العيد المنزلي

منوعات وميديا

يمثل كعك العيد (الكحك) أحد مظاهر الاحتفال الأساسية للمصريين بعيد الفطر المبارك. ورغم انتشار المحلات التي تبيعه، إلا أن هناك العديد من العائلات المصرية التي تفضل تصنيع الكعك منزلياً.

المساهمون