ليبيا تطلق مشروعاً وطنياً لتأهيل ودمج شباب التشكيلات المسلحة

ليبيا تطلق مشروعاً وطنياً لتأهيل ودمج شباب التشكيلات المسلحة

24 أكتوبر 2021
الدبيبة يدعو الشباب إلى الانطلاق نحو البناء والتعمير (Getty)
+ الخط -

أطلقت الحكومة الليبية، السبت، مشروعا وطنيا لتأهيل وإعادة دمج الشباب المنضوين تحت التشكيلات المسلحة، والراغبين في الالتحاق بمؤسسات الدولة.

وجاء إطلاق المشروع خلال فعالية في العاصمة طرابلس، بمشاركة رئيس الحكومة عبد الحميد الدبيبة، وعدد من الوزراء والمسؤولين، وفق بيان المكتب الإعلامي لرئيس الحكومة عبر صفحته على فيسبوك.

وتنظم المشروع وزارة العمل والتأهيل تحت شعار "بالتأهيل والعمل نساهم في عودة الحياة"، و"يستهدف الشباب المنضوين تحت التشكيلات المسلحة (المليشيات) والراغبين في الالتحاق بمؤسسات الدولة".

وقال الدبيبة، خلال الفعالية، إن "حكومته في خضم تقديم أفضل البرامج الشبابية، في ظل سعيها لتحقيق ضمان مستقبل زاهر لكل شرائح المجتمع".

وأضاف: "نقوم بإدماج الشباب عبر توفير البرامج المهنية والتوظيفية التي تكفل لهم الحياة الكريمة، وتبعد عنهم شبح الانخراط في الحروب وتجعل منهم أفرادا قادرين على الاندماج والعمل وتقديم ما بجعبتهم من قدرات للمشاركة في بناء الوطن".

ودعا الدبيبة الشباب، إلى "الانطلاق نحو البناء والتعمير، ونبذ شعارات الحروب والخراب والعمل من أجل تحقيق حاضر مستقر وبناء مستقبل أفضل لأبنائنا وأحفادنا".

وأشار إلى أن "الخطة الزمنية التي نعمل عليها بإشراف وزارة العمل والتأهيل تهدف لرفع قدرات كافة العناصر الراغبة بالاندماج والعمل على استقطاب الجميع وتوفير الفرص لرفع الكفاءة والتطوير العلمي والفني بتوفير كل الدورات العلمية والفنية والإلكترونية".

وشدد الدبيبة على أن "الوطن يستحق منا أن ندعم توجهه نحو الاستقرار والأمن والسلام، وعلينا جميعا أن نكون في الموعد لتحقيق هذه الأهداف المرجوة".

وكانت مجموعات مسلحة تشكلت خلال مرحلة الإطاحة بالرئيس الراحل معمر القذافي، عام 2011، لتمثل لاحقا معضلة أمنية في ليبيا، وسط خطط حكومية لإعادة تأهيل أفرادها ودمجهم بمؤسسات الدولة، خاصة الأمنية منها.

(الأناضول)

المساهمون