قطع طرقات واحتجاجات في بيروت بعد اعتذار الحريري

قطع طرقات واحتجاجات في بيروت بعد اعتذار الحريري

بيروت
ريتا الجمال
15 يوليو 2021
+ الخط -

بدأ الشارع اللبناني يشهد تحركات من قبل محتجين، غالبيتهم محسوبون على "تيار المستقبل" الذي يرأسه سعد الحريري الذي اعتذر عن عدم تشكيل الحكومة اليوم الخميس.

وقطع المحتجون الطرق في تعلبايا والمرج (البقاع)، وأوتوستراد المحمرة والبداوي شمالاً، والكولا وكورنيش المزرعة في بيروت، ومناطق أخرى في نطاق محافظة جبل لبنان. 

شهدت منطقة الطريق الجديدة (محسوبة على سعد الحريري) في بيروت، اشتباكات حادة بين الجيش اللبناني ومحتجين، تخللها إطلاق نار كثيف في الهواء ورصاص مطاطي، وتراشق بالحجارة، فيما استقدمت القوى الأمنية تعزيزات إلى المكان للسيطرة على الوضع.

وجرح عدد من المحتجين خلال الصدامات.

احتجاجات في بيروت

وعبّر المحتجون عن غضبهم من اعتذار الحريري، وطالبوا باستقالة الرئيس ميشال عون بوصفه "المعطل الوحيد للبلد والحلول"، على حدِّ قولهم.

احتجاجات في بيروت

وكان ناشطون من مجموعات انتفاضة 17 أكتوبر قد بدأوا بالدعوة إلى إسقاط الطبقة السياسية بأكملها من خلال استقالة رئيس البرلمان نبيه بري، وتنحّي الرئيس ميشال عون، مشددين على أن "هذه المنظومة تتحمل مسؤولية الانهيار بفعل ممارساتها المستمرة القائمة على المحاصصة وتقاسم مراكز الدولة ومواقع السلطة".

احتجاجات في بيروت
احتجاجات في بيروت
احتجاجات في بيروت
احتجاجات في بيروت

ذات صلة

الصورة
وقود لبنان/ حسين بيضون

اقتصاد

أعلن رئيس حكومة تصريف الأعمال في لبنان حسان دياب عن التوصل إلى تسوية من شأنها أن "تخفّف نسبياً" الأعباء الناجمة عن أزمة المحروقات (الوقود)، التي تسببت في شل مختلف الأنشطة الاقتصادية والخدمات في الدولة ومفاقمة معاناة المواطنين المعيشية.
الصورة
وسائل الإعلام اللبنانية (حسين بيضون)

منوعات وميديا

تدفع أزمة المحروقات المستفحلة في لبنان مؤسسات إعلامية لاتخاذ إجراءات استثنائية وبديلة لضمان استمرار عملها، بينما يغرق لبنان في ظلام قد يدفعه للانقطاع عن العالم.
الصورة
مصابان في انفجار عكار بمستشفى السلام في طرابلس (صلاح الأيوبي)

مجتمع

يضم مستشفى السلام في طرابلس عددا كبيرا من جرحى مجزرة انفجار خزان البنزين في بلدة التليل- عكار، والذين تم توزيعهم على عدد من مستشفيات المدينة، بالإضافة إلى جرحى نقلوا إلى مستشفى الجعيتاوي في بيروت.
الصورة

مجتمع

قضى ما لا يقل عن 28 لبنانياً، فضلا عن 79 جريحاً في انفجار خزان وقود داخل قطعة أرض تستخدم لتخزين البحص في بلدة التليل – عكار (شمال)، كان قد صادره الجيش لتوزيع ما بداخله على المواطنين، وذلك في حصيلة غير نهائية أعلن عنها الصليب الأحمر اللبناني.

المساهمون