قتلى وجرحى في أعمال عنف بأفغانستان

قتلى وجرحى في أعمال عنف بأفغانستان

13 يونيو 2021
الصورة
تتواصل أعمال العنف في أفغانستان (Getty)
+ الخط -

قتل وأصيب عدد من المدنيين ورجال أمن جراء أعمال عنف شهدتها مناطق مختلفة في أفغانستان، بينما نُفذت عمليتان انتحاريتان على قوات الجيش في إقليم قندهار جنوبي البلاد.

وقتل تسعة من عناصر الشرطة في إقليم هلمند الجنوبي، في هجوم نفذه أحد عناصر الشرطة على رفاقه في مدينة لشكر كاه مركز الإقليم.

وقال مصدر أمني لـ"العربي الجديد"، إن أحد عناصر الشرطة نفذ هجوما على رفاقه داخل حاجز أمني في منطقة بوست كلا بمدينة لشكر كاه، ما أدى إلى مقتل تسعة من عناصر الشرطة وإصابة آخرين، بينما لاذ المهاجم بالفرار.

في غضون ذلك، قتل خمسة مدنيين وأصيب شخص جراء سقوط صاروخ على منزل قبلي في مديرية اليشنك بإقليم لغمان شرق أفغانستان.

وقال الناطق باسم الجيش الأفغاني في الإقليم سيد مقصود صاحبزاده، في بيان، إن مسلحي "طالبان" أطلقوا قذائف الهاون على منازل سكنية وسقطت قذيفة منها على منزل سكني في منطقة كوتالي، ما أدى إلى مقتل خمسة مدنيين وإصابة شخص بجراح.

لكن الناطق باسم حركة طالبان ذبيح الله مجاهد، أكد في تغريدة له على حسابه بـ"تويتر"، أن قوات الجيش الأفغاني أطلقت القذائف على منازل الناس في مديرية اليشنك، ما أدى إلى مقتل خمسة أشخاص وإصابة اثنين آخرين بجراح.

كما أكد مجاهد في تغريدة ثانية له على "تويتر" أن مسلحي الحركة نفذوا هجوما على قوة عسكرية في مديرية جاني خيل بإقليم بكتيا الجنوبي، ما أدى إلى مقتل ثمانية من رجال الأمن وإصابة عشرة آخرين بجراح، مع تدمير خمس مدرعات.

ولم تعلق الحكومة حتى الآن على إعلان "طالبان".

إلى ذلك، تعرضت ثكنة للجيش الأفغاني لهجومين انتحاريين خلال الليل الفائت في إقليم قندهار، ما خلف قتلى وجرحى في صفوف الجيش.

وقال مصدر أمني لـ"العربي الجديد"، إن ثكنة للجيش في منطقة ساليسون بمديرية معروف في إقليم قندهار جنوب أفغانستان قد تعرضت لهجومين انتحاريين، ما خلف قتلى وجرحى في صفوف الجيش.

وأضاف المصدر أن الهجومين خلفا أضرارا كبيرة في المباني المجاورة للثكنة، كما دارت اشتباكات عنيفة بين قوات الجيش والمسلحين عقب الهجومين.

ولم تعلق "طالبان" لحد اللحظة على الحادث.

المساهمون