قتلى بتفجير انتحاري يهز مقهى بالقرب من مقر المخابرات الصومالية

قتلى بتفجير انتحاري يهز مقهى بالقرب من مقر المخابرات الصومالية

02 يوليو 2021
تتوالى التفجيرات بالعاصمة الصومالية (محمد عبدالوهاب/فرانس برس)
+ الخط -

قال شهود عيان إن انتحارياً يرتدي حزاماً ناسفاً فجر نفسه، اليوم الجمعة، في مقهى شعبي في تقاطع جوبا في حي شبس شرقي العاصمة مقديشو، وذلك بالقرب من مقر المخابرات الصومالية الذي تحيطه بسياج أمني طويل.

وذكرت وسائل إعلام حكومية أن التفجير خلف قتلى وجرحى من المدنيين، فيما أفادت مصادر صحافية أخرى بمقتل 5 أشخاص على الأقل، وإصابة آخرين بجروح تم نقلهم إلى مستشفيات العاصمة لتلقي العلاج.

ووفقا لمراقبين، فإن "حركة الشباب"، المتهمة بالوقوف وراء التفجيرات، باتت تعتمد في الآونة الأخيرة على الانتحاريين لتنفيذ عملياتها في العاصمة مقديشو، بعد فشلها في تنفيذ التفجيرات بالسيارات المفخخة نتيجة نشر حواجز إسمنتية بمداخل العاصمة مقديشو.
وتشكل هذه التفجيرات، التي ينفذها انتحاريون يرتدون أحزمة ناسفة، تحدياً أمنياً كبيراً للأجهزة الصومالية مع انطلاقة الحملات الانتخابية للمرشحين في مقديشو.

واتفق المشاركون في المؤتمر التشاوري الوطني حول الانتخابات في الصومال، الذي انعقد نهاية الشهر الماضي، على إجراء الانتخابات الرئاسية في 10 أكتوبر/تشرين الأول المقبل. كما اتفقوا على أن تكون الانتخابات النيابية في الفترة ما بين شهري أغسطس/ آب وسبتمبر/ أيلول المقبلين، على أن تتضمن هذه الفترة كل التحضيرات اللوجستية والفنية لتسهيل إجراء انتخاب أعضاء البرلمان بغرفتيه، وصولاً إلى أداء نواب البرلمان بغرفتيه قسم اليمين في 20 سبتمبر/ أيلول.

المساهمون