قانون أميركي حول ليبيا يتوعد بمعاقبة من "يؤججون الصراع"

19 نوفمبر 2020
الصورة
القانون يهدف لدعم إجراء الانتخابات (محمود تركية/ فرانس برس)
+ الخط -

مرر مجلس النواب الأميركي، الأربعاء، قانوناً لدعم استقرار ليبيا ومعاقبة من يؤججون الصراع في البلد العربي.
وقال النائب تيد دويتش، رئيس اللجنة الفرعية التابعة للجنة الشؤون الخارجية المعنية بالشرق الأوسط وشمال إفريقيا‎، إن "قانون استقرار ليبيا" يهدف إلى "دعم الدبلوماسية وتقديم المساعدة، ودعم الانتخابات".
وأضاف دويتش، في تغريدة عبر "تويتر"، أن القانون يهدف أيضاً إلى "معاقبة أولئك الذين يؤججون الصراع، وتأكيد اهتمام الكونغرس بتحقيق الاستقرار في ليبيا وإحلال السلام لجميع الليبيين".


وتوافق الفرقاء الليبيون، خلال مشاركتهم في ملتقى الحوار السياسي الذي انتهى الأحد بتونس على إجراء الانتخابات يوم 24 ديسمبر/كانون الأول 2021 في ليبيا.

وأعلنت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا بالإنابة، ستيفاني وليامز، أن الأمم المتحدة ستعمل مع الأطراف الليبية لتيسير تلك العملية ودعمها. وقالت وليامز إنه من أجل الوصول للانتخابات يتوجب تشكيل حكومة ومجلس رئاسي جديد انطلاقاً من مخرجات مؤتمر برلين وقرار مجلس الأمن رقم 2510 الذي صادق عليها.
 

المساهمون