طالبان تعلن عدم مشاركتها في مؤتمر إسطنبول

طالبان تعلن عدم مشاركتها في مؤتمر إسطنبول

14 ابريل 2021
طالبان: لن نشارك في أي مؤتمر بشأن أفغانستان حتى تنسحب القوات الأجنبية (Getty)
+ الخط -

أعلنت حركة طالبان، يوم الثلاثاء، عدم المشاركة في المؤتمر المزمع عقده في إسطنبول في 24 إبريل/نيسان الجاري، حول السلام في أفغانستان، ما لم تنسحب القوات الأجنبية بالكامل من أفغانستان.

وقال المتحدث باسم حركة طالبان محمد نعيم ، في تغريدة، على حسابه في تويتر: "حتى تنسحب القوات الأجنبية بالكامل من وطننا، لن تشارك الإمارة الإسلامية في أي مؤتمر يتخذ القرارات بشأن أفغانستان".

وكشف مسؤول أميركي الثلاثاء، أن الرئيس جو بايدن، قرر بقاء القوات الأميركية في أفغانستان إلى ما بعد الأول من مايو/أيار المقبل، الموعد الذي حدد في اتفاق مع حركة طالبان، على أن تنسحب من دون شروط بحلول 11 سبتمبر/أيلول المقبل.

وقال المسؤول للصحفيين وفق وكالة الأنباء الفرنسية: "سنبدأ انسحاباً منظماً للقوات المتبقية قبل الأول من مايو/أيار المقبل، ونتوقع إخراج كل القوات الأميركية من البلاد قبل الذكرى العشرين لهجمات 11 سبتمبر"، مضيفاً: "أبلغنا طالبان من دون أي التباس أننا سنرد بقوة على أي هجوم على الجنود الأميركيين خلال قيامنا بانسحاب منظم وآمن".

وأعلنت تركيا الثلاثاء، أنها ستستضيف مؤتمر السلام الدولي حول أفغانستان في إسطنبول في الفترة من 24 إبريل/نيسان الجاري، إلى 4 مايو/أيار المقبل، بحضور ممثلين عن الحكومة الأفغانية وعن طالبان.

وتعقد كل من الأمم المتحدة وقطر وتركيا، مؤتمراً شاملاً ورفيع المستوى يجمع بين ممثلي جمهورية أفغانستان الإسلامية وطالبان.

ويهدف مؤتمر إسطنبول لعملية السلام الأفغانية إلى دعم مسار المحادثات الجارية في الدوحة وتسريعها، والتي تهدف لتحقيق تسوية سياسية عادلة ودائمة وشاملة.

المساهمون