سفراء مجموعة السبع يدعون الرئيس التونسي إلى العودة للنظام الدستوري

سفراء مجموعة الدول السبع يدعون تونس إلى العودة لنظام دستوري وبرلمان منتخب

06 سبتمبر 2021
بيان الدول السبع وجّه إلى قيس سعيد (فتحي بلعيد/فرانس برس)
+ الخط -

أصدر سفراء مجموعة الدول السبع، المجتمعون في تونس، اليوم الإثنين، بياناً دعوا فيه الرئيس قيس سعيد إلى "سرعة العودة إلى نظام دستوري يضطلع فيه برلمانٌ منتخبٌ بدور بارز".
وأكد السفراء، في بيانهم، على الحاجة الماسّة لتعيين رئيس حكومة جديد حتّى يتسنّى تشكيل حكومة مقتدرة تستطيع معالجة الأزمات الراهنة التي تواجه تونس على الصعيد الاقتصادي والصحي، وهو ما من شأنه أن يفسح المجال لحوار شامل حول الإصلاحات الدستورية والانتخابية المُقترَحة.
وجاء في نص البيان "نحن مجموعة السبع نؤكد التزامنا المستمر بالشراكة مع تونس وهي بصدد تطوير الهياكل السياسية والاجتماعية والاقتصادية اللازمة قصد الاستجابة للمطالب المشروعة للشعب التونسي حول تحقيق مستوى معيشي أفضل بالإضافة إلى إرساء حوكمة تتّسمُ بالنزاهة والفعالية والشفافية". 

 

ودعت المجموعة إلى "الالتزام العام باحترام الحقوق المدنية والسياسية والاجتماعية والاقتصادية لجميع التونسيين وباحترام سيادة القانون". 
وأكدت أنه "كلّما أسرع الرئيس قيس سعيد في تحديد توجّه واضح بشأن سُبل المضي قدماً بشكل يستجيب لاحتياجات الشعب التونسي، كلما تمكنت تونس من التركيز بشكل أسرع على معالجة التحديات الاقتصادية والصحية والاجتماعية التي تواجه البلاد". 
وشدد البيان على أن "مجموعة السبع ستبقى ملتزمة بإبقاء القيم الديمقراطية المشتركة ذات أهميّة محوريّة في علاقاتنا المستمرّة".

دلالات

المساهمون