روسيا تفسخ مذكرة "الأرض المفتوحة" مع الولايات المتحدة

روسيا تفسخ مذكرة "الأرض المفتوحة" مع الولايات المتحدة

11 يونيو 2021
الصورة
القرار يسبق لقاء بوتين وبايدن (Getty)
+ الخط -

وقّع رئيس الوزراء الروسي، ميخائيل ميشوستين، يوم الخميس، على قرار فسخ مذكرة "الأرض المفتوحة" بين روسيا والولايات المتحدة والتي كانت تتيح لدبلوماسيي البلدين التنقل إلى أراضي البلد الآخر لمسافات بعيدة بموجب إخطار، باستثناء المناطق التي تتطلب تصريحاً خاصاً. 

وجاء في نص القرار: "قبول اقتراح وزارة الخارجية الروسية المنسق مع الجهات الفدرالية المعنية للسلطة التنفيذية بشأن وقف العمل بمذكرة التفاهم بين حكومتي روسيا الاتحادية والولايات المتحدة الأميركية حول الأرض المفتوحة الموقعة في واشنطن في 17 يونيو/حزيران 1992".  

وكانت هذه المذكرة تزيل مفهوم "المناطق المحظورة" وترفع القيود على التحرك عن دبلوماسيي البلدين، وأتاحت لهم الحق في التنقل بالجزء الأكبر من أراضي بلد الطرف الآخر دون الحصول على تصريح. 

وكانت الخارجية الروسية قد أعلنت في 16 إبريل/نيسان الماضي، أنها ستوقف العمل بمذكرة "الأرض المفتوحة"، وذلك رداً على العقوبات الأميركية التي شملت عدداً من الأشخاص الطبيعيين والاعتباريين والشركات التكنولوجية الروسية.  

ويأتي الإعلان عن فسخ مذكرة "الأرض المفتوحة" مع بقاء أيام على أول لقاء بين الرئيسين الروسي، فلاديمير بوتين، والأميركي، جو بايدن، المقرر عقده في جنيف، وبعد أيام معدودة على إعلان روسيا عن فسخ اتفاقية السماوات المفتوحة التي تتيح للدول المشاركة في تنفيذ طلعات استطلاعية فوق أراضي الدول الأخرى، وذلك رداً على إعلان الرئيس الأميركي الأسبق، دونالد ترامب، عن قراره الانسحاب من الاتفاقية في مايو/أيار.

دلالات

المساهمون