خارجية" الوفاق" الليبية تعلن عزمها التواصل مع اليونان ومالطا بشأن ترسيم الحدود البحرية

25 سبتمبر 2020
الصورة
اجتماع بين وزارة الخارجية الليبية والمؤسسة الوطنية للنفط (فيسبوك)
+ الخط -

أعلن وزير الخارجية الليبي محمد سيالة، اليوم الجمعة، أن بلاده ستتواصل مع اليونان ومالطا، للتفاوض بشأن ترسيم الحدود البحرية، بما لا يضر بمصالح ليبيا.

جاء ذلك خلال اجتماعه مع رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط الليبية، مصطفى صنع الله، بالعاصمة طرابلس، وفق بيان صادر عن المؤسسة.

وأضاف سيالة أن وزارة الخارجية الليبية ستتواصل مع حكومتي اليونان ومالطا للتفاوض ومناقشة ترسيم الحدود البحرية والتوصل إلى حلول نهائية.

وأشار إلى أنه "على أن تكون (المفاوضات) شفافة وواقعية، لترسيم الحدود بما لا يضر بمصالح ليبيا"، بحسب ذات البيان.

اجتماع تقابلي موسع بين وزارة الخارجية والمؤسسة الوطنية للنفط عقد اجتماع يوم الخميس الموافق 24 سبتمبر 2020 بمقر المؤسسة...

Posted by ‎المؤسسة الوطنية للنفط National Oil Corporation‎ on Friday, 25 September 2020

 

يُذكر أن ليبيا سبق لها أن وقعت مع تركيا اتفاقا للتعاون الأمني وترسيم الحدود البحرية، في 27 نوفمبر/ تشرين الثاني 2019.

 

بدوره، أفاد صنع الله بأن "مؤسسة النفط ستطالب شركات النفط العاملة في هذه المناطق (البحرية الحدودية بين ليبيا ومالطا واليونان) بتعليق أنشطتها الاستكشافية باعتبارها محل نزاع قائم".

وأشار إلى أن تعليق هذه الأنشطة يجب أن يستمر "إلى أن يتم التوصل لتسوية قانونية تخدم مصالح جميع الأطراف المعنية، وبما لا يفرط في حقوق وسيادة الدولة الليبية".

وشكلت عمليات البحث التي تقوم بها تركيا شرقي المتوسط أزمة كبيرة مع أوروبا، رافقت ذلك استعراضاتٌ عسكرية ومناورات، وتصريحات نارية من سياسيي تركيا واليونان والاتحاد الأوروبي.

دلالات