جورج بوش الابن ينتقد سحب قوات الأطلسي من أفغانستان ويصفه بـ"الخطأ"

جورج بوش الابن ينتقد سحب قوات الأطلسي من أفغانستان ويصفه بـ"الخطأ"

14 يوليو 2021
بوش هو الذي أرسل القوات الأميركية إلى أفغانستان خريف 2001 (Getty)
+ الخط -

انتقد الرئيس الأميركي الأسبق جورج دبليو بوش، في مقابلة مع قناة ألمانية، انسحاب قوات حلف شمال الأطلسي (الناتو) من أفغانستان، معتبراً أنه "خطأ" ستعاني منه "النساء والفتيات الأفغانيات" على حدّ قوله.

وقال الرئيس الأسبق الذي أرسل القوات الأميركية إلى أفغانستان خريف 2001 بعد هجمات 11 سبتمبر/أيلول، في المقابلة مع قناة "دويتشه فيلي"، اليوم الأربعاء، وفق "فرانس برس"، إنّ "النساء والفتيات الأفغانيات سيعانين من ضرر لا يوصف". وأضاف: "هذا خطأ.. سيتركن ليُذبحن من قبل هؤلاء الوحوش جداً وهذا يحزنني".

وبدأ الحلف الأطلسي الانسحاب "المنسق" للوحدات من مهمة الدعم الحازم، والتي تضم 9600 جندي، نهاية إبريل/نيسان.

وأعلن الجيش الأميركي الأسبوع الماضي أنّ 90% من القوات والمعدات الأميركية قد غادرت أفغانستان بالفعل، مع انتهاء الانسحاب بحلول أواخر أغسطس/آب.

كما أخلى المسؤولون الأميركيون أكبر مطار في البلاد قاعدة "باغرام الجوية"، مركز الحرب للإطاحة بـ"طالبان" ومطاردة مرتكبي "القاعدة" في هجمات الحادي عشر من سبتمبر/أيلول.

المساهمون