تظاهرة حاشدة في لندن تندد بمجزرة النصيرات وتطالب بوقف الحرب على غزة

لندن
ربيع عيد (فيسبوك)
ربيع عيد
صحافي وكاتب من فلسطين؛ مراسل "العربي الجديد" في بريطانيا.
08 يونيو 2024
مظاهرة حاشدة في لندن تنديدًا بحرب الإبادة الجماعية في غزة
+ الخط -
اظهر الملخص
- ارتكب الجيش الإسرائيلي مجزرة في مخيم النصيرات بغزة، مما أثار تظاهرة حاشدة في لندن بمشاركة 200 ألف شخص تنديدًا بالحرب الإسرائيلية ومطالبة بوقف إطلاق النار.
- شارك في التظاهرة اللندنية ممثلون عن نقابات، طلاب جامعات، ويهود ضد الصهيونية، واختتمت أمام مقار الحكومة والبرلمان، مع تأكيد المتظاهرين على وصف إسرائيل بالدولة الإرهابية والدعوة لقطع العلاقات.
- تزامنت التظاهرة مع قرب الانتخابات البريطانية، حيث حث المنظمون والمتحدثون الناخبين على عدم التصويت للمرشحين الذين لم يعلنوا موقفًا واضحًا من وقف إطلاق النار في غزة، مع تأكيد على عدم التطبيع مع المجازر.

في الوقت الذي ارتكب فيها جيش الاحتلال الإسرائيلي مجزرة جديدة في مخيم النصيرات وسط قطاع غزة، خرجت اليوم السبت تظاهرة حاشدة وسط العاصمة البريطانية لندن تنديداً باستمرار حرب الإبادة الإسرائيلية بحق الفلسطينيين ومطالبة بوقف إطلاق النار. وقُدّرت أعداد المشاركين بـ 200 ألف شخص في هذه التظاهرة الوطنية الخامسة عشرة في بريطانيا منذ أكتوبر/تشرين الأول الماضي للتعبير عن رفضهم لموقف الحكومة البريطانية المنحاز إلى إسرائيل.

وشهدت التظاهرة في لندن مشاركة واسعة من مواطنين جاؤوا من خارج العاصمة، كما شاركت في التظاهرة تجمعات تمثل نقابات وطلاب جامعات ويهود ضد الصهيونية وغيرها، واختتمت التظاهرة أمام مقار الحكومة والبرلمان، حيث تحدث عدد من الشخصيات السياسية والناشطة لأجل فلسطين. وردد المتظاهرون خلال التظاهرة هتافات تصف إسرائيل بدولة إرهابية، داعين إلى قطع العلاقات معها وفرض عقوبات عليها، في حين حاول العشرات من المناصرين لإسرائيل التظاهر في مسار التظاهرة إلا أن الشرطة البريطانية منعتهم من الاقتراب.

وتتزامن هذه التظاهرة في لندن مع قرب الانتخابات البرلمانية البريطانية حيث دعا المنظمون والمتحدثون من على المنصة إلى عدم التصويت للمرشحين الذين لم يعلنوا موقفاً واضحاً من وقف إطلاق النار في غزّة خصوصاً من حزبي العمال والمحافظين.

وقال منسق حركة التضامن لأجل فلسطين في بريطانيا، بن جمال، في ختام التظاهرة "لا نُطبع المجازر، إسرائيل ارتكبت قبل يومين مجزرة مروعة وما زال ريشي سوناك وكير ستارمر لم يصدروا أي إدانة لهذه المجزرة ولا حتى وزارة الخارجية، واليوم شهدنا مجزرة جديدة مروعة في النصيرات"، وأضاف "خلال الأسابيع القادمة سيأتي المرشحون لقرع أبوابكم طلباً للأصوات. قولوا لهم لن نصوّت لمن يدعم الإبادة الجماعية ومن يصمت على قتل الفلسطينيين". وأشار بن جمال إلى أن حركة التضامن سوف تنشر خلال الأيام القريبة قائمة تُظهر مواقف المرشحين الحاليين بشأن غزة، وموقف النواب السابقين، داعياً إلى التصويت لفلسطين.

ذات صلة

الصورة
سكايب

منوعات

دانت مؤسسات حقوقية فلسطينية وعربية وأجنبية إقدام شركة مايكروسوفت على حظر حسابات البريد الإلكتروني وحسابات "سكايب" للمستخدمين الفلسطينيين.
الصورة
صورة متداولة للشاب الفلسطيني محمد بهار ضحية هجوم الكلب الإسرائيلي (إكس)

مجتمع

أمام أعين والدته وإخوته، تعرض الشاب الفلسطيني محمد بهار (24 عاما)، المصاب بمتلازمة داون، لهجوم وحشي من كلب إسرائيلي بوليسي خلال اجتياح الجيش لحي الشجاعية.
الصورة
مشهد من دير البلح وسط قطاع غزة - يوليو 2024 (العربي الجديد)

مجتمع

أفاد رئيس بلدية دير البلح في وسط قطاع غزة ذياب الجرو "العربي الجديد"، بأنّ المدينة التي ادّعى الاحتلال أنّها آمنة تتعرّض مناطق فيها لاستهداف عسكري متواصل.
الصورة
تظاهرة شعبية في الرباط تضامناً مع غزة، 11 فبراير 2024(Getty)

مجتمع

أطلق "الاتحاد الوطني لطلبة المغرب"، الأربعاء، عريضة وطنية تطالب بالتراجع الفوري عن اتفاقيات التطبيع مع إسرائيل.