تركيا تعيد فتح قنصليتها في الموصل شمالي العراق

تركيا تعيد فتح قنصليتها في الموصل شمالي العراق

06 مايو 2021
الصورة
استمر إغلاق القنصلية قرابة سبع سنوات مع سيطرة "داعش" على الموصل (صقللي/تويتر)
+ الخط -

أعلنت وزارة الخارجية التركية، اليوم الخميس، عن إعادة افتتاح القنصلية التركية في مدينة الموصل شمالي العراق، بعد إغلاق استمر قرابة سبع سنوات، مع سيطرة تنظيم "داعش" الإرهابي على المدينة.

وعبر "تويتر"، أعادت وزارة الخارجية تغريدة للقنصل التركي الجديد في الموصل محمد كوجوك صقللي، قائلة: "بالتوفيق للقنصلية التركية في الموصل"، فيما كتب القنصل: "انتهى الفراق نحن الآن في الموصل، نتمنى التوفيق وأن يكون الافتتاح وسيلة للخير".

ونشر القنصل التركي رسالة باللغة العربية عبر حسابه أيضاً جاء فيها: "انتهت حقبة الفراق، أتينا إلى الموصل الحدباء تزامناً مع الأيام المباركة في أواخر هذا الشهر الفضيل، ونجري حالياً التحضيرات النهائية لافتتاح القنصلية العامة التركية في الموصل".

ونشر القنصل صوراً لمقر القنصلية بعد إعادة ترميمها مع الترتيبات الأخيرة واللمسات النهائية المرتبطة بافتتاحها.

وكانت القنصلية التركية في الموصل قد أغلقت عقب سيطرة تنظيم "داعش" على المدينة في صيف العام 2014، وأعقب ذلك اختطاف القنصل التركي يلماز أوتورك والموظفين العاملين في القنصلية وعوائلهم البالغ عددهم 49 شخصاً.

وأدى التدخل التركي لاحقاً والوساطة عبر العشائر، للإفراج عن المختطفين وذويهم وعودتهم إلى تركيا، وبقيت القنصلية مغلقة منذ ذلك الحين رغم استرجاع المدينة، وكانت إعادة افتتاحها أولوية بالنسبة للجانب التركي في إطار المحادثات التي جرت بين البلدين في اللقاءات الثنائية.

وتولي تركيا أهمية للموصول وشمالي العراق، على اعتبار أن لهما صلات تاريخية مع العشائر وسكان المنطقة، وتعتبر أن تنظيم "داعش" عمل على فصل التواصل التركي مع هذه المناطق، بحسب ما ذكره رئيس الوزراء السابق أحمد داود أوغلو، في تصريحات صحافية، قبل أشهر.

المساهمون