تركيا: الشرطة تقتحم مقراً لحزب كردي معارض بإسطنبول

24 يناير 2021
الصورة
استمرت عملية التفتيش قرابة 6 ساعات في ظل تدابير أمنية مشددة (فرانس برس)
+ الخط -

اقتحمت قوات الأمن التركية، اليوم الأحد، مقرا لحزب الشعوب الديمقراطية الكردي المعارض في مدينة إسطنبول، بعد انتشار فيديو من داخل المقر يظهر فيه صورا لزعيم حزب العمال الكردستاني عبد الله أوجلان.

ونفذت قوات تابعة لقسم مكافحة الإرهاب في مديرية الأمن بإسطنبول عملية الاقتحام، بقرار تفتيش صادر عن النيابة العامة، وذلك بمقر الحزب بمنطقة أسنيورت التي تقيم فيها أغلبية كردية.

وجاء القرار بعد انتشار فيديو من داخل المقر يظهر تعليق صور داخل المبنى لأوجلان، وأظهرت عملية التفتيش وجود عدد كبير من الملصقات والصور لأوجلان، فضلا عن أعلام لوحدات حماية الشعب الكردية في سورية، حيث تعتبر الوحدات مع الكردستاني تنظيمات مسلحة محظورة في تركيا.

واستمرت عملية التفتيش قرابة 6 ساعات في ظل تدابير أمنية مشددة، وتمت مصادرة تجهيزات كثيرة من المبنى من أوراق ووثائق وقرابة ألف ملصق وتجهيزات إلكترونية.

ونُقل مسؤولا الحزب في المنطقة إرجان س، وديلان ك، إلى دائرة الأمن من أجل تقديم إفادتهما حول الدعاية للتنظيمات الإرهابية، قبيل إطلاق سراحهما.

وتأتي عملية الاقتحام هذه ضمن سلسلة من الإجراءات الحكومية بحق الحزب الكردي، والتضييق عليه بعد اتهامه بالدعاية والارتباط بحزب العمال الكردستاني.

واتهم وزير الداخلية سليمان صويلو الحزب الكردي بـ"التستر بالديمقراطية، والغرب لا يسمح بذلك وتركيا أيضا لن تسمح بذلك"، فيما اعتبر رئيس دائرة الاتصال في رئاسة الجمهورية فخر الدين آلتون، أن "حزب الشعوب الديمقراطية هو حزب العمال الكردستاني".

المساهمون