تجدد الاحتجاجات في ضواحي تونس العاصمة لليوم السادس

تجدد الاحتجاجات في ضواحي تونس العاصمة لليوم السادس

تونس

العربي الجديد

العربي الجديد
14 يونيو 2021
+ الخط -

تجددت مساء الأحد، المواجهات بين الوحدات الأمنية والمحتجين بمنطقة سيدي حسين السيجومي، غرب العاصمة تونس، حيث عمد الشباب المحتج إلى غلق الطرقات وإشعال العجلات المطاطية، وقابلتهم وحدات الشرطة بالغاز المسيل للدموع لتفريقهم.

وتتواصل هذه المواجهات لليوم السادس على التوالي، بسبب وفاة الشاب أحمد بن عمار بعد إيقافه من قبل دورية شرطة، وحادثة سحل الشاب فادي وضربه وتجريده من ثيابه، في حادثة صدمت الرأي العام في تونس.

وأكد الشاب إيهاب من سيدي حسين في تصريح لـ"العربي الجديد" تجدد المواجهات بين عناصر الأمن ومحتجين أغلبهم من الشباب، مبيناً أن الاشتباكات انتقلت إلى الشارع الرئيسي حيث سجّلت حادثة الاعتداء على فادي، بعيداً عن الأحياء السكنية، حيث كانت تدور طيلة الأيام الخمسة الماضية.

وقال الشاب إن عدد المحتجين تقلّص مقارنة بالأيام السابقة، كما تم إشعال العجلات المطاطية، مشيراً إلى أن الأسباب قد تعود إلى غضب المحتجين من التعامل الأمني مع شباب المنطقة وإلى الاستعمال المفرط للقوة خلال الأيام الماضية.

ذات صلة

الصورة
فرج سليمان (فيسبوك)

منوعات

أحيا فرج سليمان، مساء أمس الأربعاء، حفلاً على المسرح الروماني في الدورة الـ 56 لمهرجان قرطاج الدولي وسط حضور جمهور شبابي كبير.
الصورة
مسيرة في تونس تنديداً بالانقلاب والاستفتاء على الدستور-العربي الجديد

سياسة

احتشد آلاف التونسيين، اليوم السبت، في مسيرة دعت لها جبهة الخلاص الوطني، وانطلقت من ساحة الباساج إلى شارع الحبيب بورقيبة، بحضور عدة شخصيات وقيادات حزبية، للمطالبة بإسقاط الاستفتاء على الدستور ورفضاً لإجراءات الرئيس قيس سعيّد.
الصورة

سياسة

احتشدت، مساء اليوم الجمعة، وبدعوة من أحزاب الحملة الوطنية لإسقاط الاستفتاء، قوى من المجتمع المدني في تونس ومحتجون أمام المسرح البلدي للتعبير عن رفضهم لمشروع دستور قيس سعيّد ومسار الاستفتاء.
الصورة
راشد الغنوشي (العربي الجديد)

سياسة

أكد راشد الغنوشي، رئيس حركة "النهضة" ورئيس البرلمان التونسي (الذي حلّه الرئيس قيس سعيّد)، في مقابلة مع "العربي الجديد"، وجود مشاورات من أجل بحث صيغة لحوار وطني تشرف عليه المنظمات الوطنية أو شخصيات مستقلة اعتبارية.

المساهمون