بوتين: روسيا مستعدة للعمل مع أي رئيس أميركي

29 أكتوبر 2020
الصورة
قلل بوتين من أثر العقوبات على بلاده (Getty)
+ الخط -

مع بقاء أيام معدودة على التصويت في انتخابات الرئاسة الأميركية التي يتنافس فيها الرئيس دونالد ترامب، ومرشح الحزب الديمقراطي جو بايدن، أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الخميس، على استعداد بلاده للعمل مع أي رئيس أميركي، رافضا في الوقت نفسه التعليق على حملة الرئاسيات الأميركية، ومقللا من مفعول العقوبات التي تفرضها واشنطن، على التعاون بين البلدين.

وقال بوتين أثناء الجلسة العامة للمنتدى الاستثماري "روسيا تنادي!"، "سنتقبل أي قرار للشعب الأميركي، وسنعمل مع أي إدارة. آمل أن تكون القرارات موزونة. في جميع الأحوال، نشعر باطمئنان". 

وأضاف: "فرضت الإدارة الحالية عقوبات على روسيا وشركاتنا وفاعلينا الاقتصاديين 46 مرة. 46 مرة! لم يحدث ذلك من قبل. لكن في الوقت نفسه ازداد حجم التبادل التجاري بنسبة 30 في المائة خلال العام الماضي رغم هذه القيود، مهما بدا ذلك غريبا". 

ومع ذلك، رفض بوتين التعليق على حملة الانتخابات الأميركية وقدرتها على تغيير المشهد السياسي العالمي، قائلا: "لا أود تناول موضوع الانتخابات في الولايات المتحدة، لأنه مهما قلته، سيتعلق به شركاؤنا لإثبات التدخل الروسي الوهمي في العملية الانتخابية في الولايات المتحدة".

المساهمون