الكونغو تتهم رواندا بدعم هجمات المتمردين في شرق البلاد

الكونغو تتهم رواندا بدعم هجمات المتمردين في شرق البلاد

13 يونيو 2022
تتهم الكونغو رواندا بالسعي لاحتلال بلدة بوناغانا الحدودية (فرانس برس)
+ الخط -

قالت السلطات الإقليمية في شرق جمهورية الكونغو الديمقراطية، إن الجنود الروانديين والمدفعية قدموا دعما لهجمات جماعة 23 مارس المتمردة يوم الأحد، متهمة رواندا بالسعي لاحتلال بلدة بوناغانا الحدودية الكونغولية.

تأتي هذه الاتهامات في إطار التوتر المتصاعد بين البلدين الجارين، لتحيي العداوات القديمة. وتنفي رواندا دعمها لهجوم جماعة 23 مارس.

وقال مكتب حاكم إقليم شمال كيفو، إن القوات الكونغولية صدت هجمات في الصباح الباكر شنتها حركة 23 مارس، بدعم من القوات الرواندية، بالقرب من بوناغانا وأماكن أخرى.

وقالت في بيان: "الهدف الذي تسعى رواندا لتحقيقه هو احتلال بوناغانا ليس فقط لخنق مدينة جوما ولكن أيضا للضغط على الحكومة الكونغولية". ولم يتسن الاتصال بحكومة رواندا للتعليق.

واتهمت السلطات الكونغولية يوم الخميس رواندا بإرسال 500 من أفراد الكوماندوز إلى شرق الكونغو.

ويوم الجمعة تبادلت الكونغو ورواندا الاتهامات بإطلاق صواريخ عبر الحدود، بما في ذلك هجوم أسفر عن مقتل طفلين كونغوليين.

(رويترز)

المساهمون