العراق: مسلّحون يعدمون أفراد عائلة كاملة بهجوم على منزلهم في صلاح الدين

12 مارس 2021
الصورة
تشهد مناطق في صلاح الدين هجمات متكرّرة تنفذها بقايا تنظيم "داعش" (أحمد الرباعي/فرانس برس)
+ الخط -

قُتل 7 عراقيين من أسرة واحدة بهجوم نفذه مسلحون، فجر اليوم الجمعة، في محافظة صلاح الدين شمالي البلاد.

ونقلت وسائل إعلام محلية عن مصادر أمنية قولها إن مسلحين يرتدون زياً عسكرياً قتلوا 7 أشخاص من عائلة واحدة في بلدة البو دور، قرب مدينة تكريت بمحافظة صلاح الدين، موضحة أن الهجوم تسبب بإصابة شخص ثامن بجروح خطيرة. ولفتت إلى أن القتلى هم الأب وزوجته وأبناؤه، وتم إعدامهم داخل المنزل قبل أن ينسحب المهاجمون إلى مكان مجهول.

وقال ضابط في قيادة الشرطة بمحافظة صلاح الدين لـ "العربي الجديد"، إن قوات الأمن تحقق في الحادثة، وكيفية عبور المسلحين من نقاط وحواجز التفتيش المنتشرة في المنطقة، مشيراً إلى إرسال فريق لجمع الأدلة بحثاً عن أي خيوط يمكن أن توصل إلى الفاعلين.

ولم يوضح إن كان المسلحون الذين نفذوا الهجوم ينتمون إلى تنظيم "داعش" الإرهابي، أو جهة مسلحة أخرى، لكن محافظ صلاح الدين عمار جبر أصدر بياناً ندّد فيه بالهجوم، وطالب الأجهزة الأمنية بالتحقيق لكشف ملابساته، مضيفاً "لن نسمح بأن تكون صلاح الدين مرتعاً لتكرار مثل هذه الجرائم الشنعاء، بحق المواطنين الآمنين".

واعتبر أن المتورطين بالحادث "سينالون جزاءهم العادل أيا كانوا ومهما كانت الأسباب، وأن التحقيقات جارية بأعلى المستويات".

بيان صادر عن محافظ صلاح الدين حيال هجوم البو دور في الوقت الذي ندين بأشد العبارات الهجوم الجبان الذي طال عائلة في البو...

Posted by ‎عمار جبر خليل‎ on Thursday, March 11, 2021

وتشهد مناطق في محافظة صلاح الدين هجمات متكرّرة تنفذها بقايا تنظيم "داعش" الإرهابي، تستهدف قوات الأمن وفصائل "الحشد الشعبي" ومدنيين، كما شهدت منطقة الفرحاتية جنوبي المحافظة في أكتوبر/ تشرين الأول من العام الماضي، قيام مليشيات مسلّحة بارتكاب مجزرة راح ضحيتها 12 مدنياً، ووجه أقارب الضحايا اتهامات لمليشيا "عصائب أهل الحق" بتنفيذها.

المساهمون