العثور على 8 جثث مجهولة الهوية شرقي أفغانستان

العثور على 8 جثث مجهولة الهوية في جلال أباد شرقي أفغانستان

24 سبتمبر 2021
المستشفى المركزي في جلال أباد استقبل 5 جثث مجهولة الهوية (فرانس برس)
+ الخط -

في تطور أمني لافت عثر على ثماني جثث مجهولة الهوية، صباح اليوم الجمعة، في مدينة جلال أباد شرقي أفغانستان، بعد العثور، أمس الخميس، في المدينة على أربع جثت أخرى.

وقال مصدر طبي، لـ"العربي الجديد"، اشترط عدم ذكر اسمه، إنّ المستشفى المركزي استقبل في الصباح الباكر اليوم خمس جثث مجهولة الهوية ملقاة في منطقة الناحية الأولى من مدينة جلال أباد. كما عثر على ثلاث جثث أخرى في منطقة فارم هده، ليصبح العدد ثماني جثث.

وكانت قوات حركة "طالبان" قد عثرت أيضاً على أربع جثث في المدينة ذاتها أمس، وفق مصادر قبلية، في حين حكومة ننغرهار أنّ عددها خمس. وعلم "العربي الجديد" من مصادر أنّ تلك الجثث تعود لأبناء قبائل وزير في منطقة خوجياني وكانوا سلفيين، وعرف منهم لقمان عاصم وصداقت صديقي.

وكانت مدينة جلال أباد عاصمة ولاية ننغرهار قد شهدت، يوم الأربعاء، خمس تفجيرات متتالية راح ضحيتها خمسة أشخاص بين مسلحي "طالبان" ومواطنين.

وخلال اليوم ذاته، تعرض مركز لقوات "طالبان" لهجوم مسلح ما أدى إلى مقتل اثنين من عناصر الحركة، والثلاثاء أدى تفجير في منطقة فارم هده إلى مقتل عنصرين من "طالبان" وإصابة خمسة آخرين بجراح.

وشهدت مدينة جلال أباد، يومي السبت والأحد الماضيين، سلسلة تفجيرات أدت إلى مقتل وإصابة العديد من عناصر "طالبان" وعامة المواطنين. وكان تنظيم "داعش" الإرهابي قد تبنى مسؤولية هجمات السبت والأحد.

وكانت "طالبان" قد أعلنت أيضاً، في بيان، اعتقال 40 شخصاً من قبل استخباراتها في مدينة جلال أباد، بعد تفجيرات السبت والأحد، بتهمة الانتماء إلى تنظيم "داعش" والضلوع في الهجمات الأخيرة.

وفي وقت سابق هذا الأسبوع، قال الناطق باسم "طالبان"، ذبيح الله مجاهد، في مؤتمر صحافي في كابول، إنّ "خطر داعش في أفغانستان ليس كبيراً"، موضحاً أنّ "من يدعّون أنهم داعش هم بعض الأفغان وستكون التفجيرات الحالية آخر أنشطتهم العسكرية في أفغانستان".

المساهمون