السودان: إقالة والي القضارف بتهمة الانتماء للنظام السابق

السودان: إقالة والي القضارف بتهمة الانتماء للنظام السابق

18 اغسطس 2021
علي فضّل قرار الإقالة على الاستقالة (فيسبوك)
+ الخط -

أصدر رئيس الوزراء السوداني، عبد الله حمدوك، اليوم الأربعاء، قراراً يقضي بإقالة والي ولاية القضارف (شرقاً)، سليمان علي موسى، من منصبه، وذلك على خلفية اتهامه بالانتماء لنظام الرئيس السابق عمر البشير.
وجاء في بيان صادر عن مجلس الوزراء أن قرار حمدوك بإعفاء الوالي، صدر بموجب الوثيقة الدستورية لسنة 2019، وكلف القرار نفسه، أمين عام حكومة ولاية القضارف، بتصريف مهام الوالي لحين تعيين والٍ جديد، كما وجه وزارتي شؤون مجلس الوزراء، والحكم الاتحادي، وحكومة ولاية القضارف، والجهات المعنية الأخرى، باتخاذ إجراءات تنفيذ القرار.

وكان مقطع مصور، انتشر بشكل لافت، الأسبوع الماضي، أظهر والي القضارف سليمان علي، وهو يشارك في احتفال بمناسبة بيعة قبيلة الأساورتا، وانضمامها لحزب المؤتمر الوطني، حزب الرئيس عمر البشير.
والإثنين الماضي، منح رئيس الوزراء، عبد الله حمدوك، الوالي مهلة 24 ساعة لتقديم استقالته أو إقالته، بينما سحب تحالف الحرية والتغيير الحاكم، الثقة من الوالي وطالبه بالاستقالة، لكن علي، استمر في عمله، مفضلاً قرار الإقالة على الاستقالة.

المساهمون