الخارجية الإيرانية تفرض عقوبات على ترامب ومسؤولين أميركيين بارزين

19 يناير 2021
الصورة
صور لترامب أثناء احتجاج بطهران (عطا كيناري/ فرانس برس)
+ الخط -

في رد مماثل على العقوبات الأميركية، أعلنت الخارجية الإيرانية، مساء اليوم الثلاثاء، فرض عقوبات على الرئيس الأميركي الخاسر دونالد ترامب، وعدد من رموز إدارته وعلى رأسهم وزير خارجيته مايك بومبيو.
وشملت العقوبات، وفق بيان للخارجية اطلع عليه "العربي الجديد"، وزير الدفاع الأميركي بالإنابة كريستوفر ميلر، ووزير الدفاع السابق مارك إسبر، ووزير الخزانة ستيفن منوتشين، ورئيسة وكالة الاستخبارات المركزية "سي آي إيه" جينا هسبل، ومستشار الأمن القومي السابق جون بولتون، والمبعوث السابق الخاص لشأن إيران، برايان هوك، والمبعوث الخاص بإيران في الخارجية أليوت أبرامز، ومسؤول الرقابة على الأصول الأجنبية بالخزانة الأميركية أندريا غاكي.
وعزا المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زادة، سبب هذه العقوبات إلى "دور وتدخل هؤلاء المسؤولين الأميركيين الكبار في الإجراءات الإرهابية والمناهضة لحقوق الإنسان ضد جمهورية إيران الإسلامية ورعاياها"، متهما إياهم "بارتكاب جرائم إرهابية ودعم الإرهاب وترويجه، مما يشكل تهديدا جادا للسلام والأمن الإقليميين والدوليين وانتهاك القواعد الأساسية ومبادئ القانون الدولي"، حسب تعبيره.
وأشار خطيب زادة إلى دور هؤلاء المسؤولين الأميركيين في اغتيال قائد "فيلق القدس" السابق بالحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، ورفاقه و"تمويل مجموعات إرهابية وتسليحها"، و"دعم الأعمال القمعية للكيان الصهيوني ضد الشعب الفلسطيني، وخاصة أعماله الإرهابية مثل اغتيال العالم النووي محسن فخري زادة".

كما ربطها أيضا "بالعقوبات الظالمة وغير القانونية والأحادية ضد الجمهورية الإسلامية وشعبها"، فضلا عن "دعم جرائم الحرب على اليمن"، ومنظمة "مجاهدي خلق" المعارضة الإيرانية.

المساهمون