الاحتلال يغلق مؤسسة "إيلياء" في القدس لمدة أسبوع

23 أكتوبر 2020
الصورة
تركز التحقيق حول عمل المؤسسة وتمويلها والفعاليات التي تنظمها المؤسسة للطلاب (الأناضول)
+ الخط -

أفرجت مخابرات الاحتلال الإسرائيلي، مساء الخميس، عن أيمن السعو مدير مؤسسة "إيلياء للتنمية والتطوع" في القدس، بعد التحقيق معه عدة ساعات حول عمل المؤسسة ومشاريعها ونشاطاتها، وذلك بعد اقتحام مقر المؤسسة اليوم، وإغلاقه لمدة أسبوع.

وأوضح السعو الذي يعاني من تليف بالرئتين وحالته الصحية خطرة، أن التحقيق معه استمر نحو ساعتين، وتركز حول عمل المؤسسة وتمويلها، وحول المخيمات والرحلات والفعاليات التي تنظمها المؤسسة لفئة الطلاب. وأضاف السعو، أن المحقق أبلغه بمواصلة احتجاز الهواتف النقالة والأجهزة التي تمت مصادرتها خلال اقتحام مقر المؤسسة، بحجة فحصها.

يُذكر أن مخابرات الاحتلال اقتحمت مقر مؤسسة إيلياء للتنمية والتطوع عصر الخميس، في بلدة بيت حنينا شمال القدس، وقامت بتفتيشه بالكامل وصادرت منه أجهزة الهواتف النقالة ثم أغلقته لمدة أسبوع، واقتادت مدير المؤسسة السعو إلى مركز تحقيق المسكوبية غرف "4" ليعاود التحقيق معه في اليوم التالي.

وفي سياق منفصل، أصيب الشاب يوسف طارق درويش بجروح وتمزق في شبكية عينه اليمنى، وكسور في الوجه، الخميس، بعد اعتداء جيش الاحتلال الإسرائيلي عليه بالضرب المبرح، في القدس المحتلة، وفق ما ذكرت مصادر صحافية.

من جهة أخرى، أبعدت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، الخميس، المواطن المقدسي أسعد عجاج عن المسجد الأقصى المبارك لمدة خمسة أشهر، بعد أن استدعته مخابرات الاحتلال الإسرائيلي للتحقيق، وسلمته أمراً بالإبعاد.

المساهمون