الاحتلال يشق طريقاً استيطانياً جديداً غرب رام الله

الاحتلال يشق طريقاً استيطانياً جديداً غرب رام الله

26 ابريل 2021
الصورة
سياسة الاحتلال لتفتيت الضفة مستمرة (Getty)
+ الخط -

جرفت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الإثنين، أراضي الفلسطينيين الواقعة بين قريتي دير قديس ونعلين، غرب مدينة رام الله، وسط الضفة الغربية، لشق طريق استيطاني، وسط خشية من إقامة بؤرة استيطانية في المنطقة.

وقال رئيس بلدية نعلين عماد الخواجا، لـ"العربي الجديد"، إن "الأهالي فوجئوا اليوم بجرافات الاحتلال تجرف الأراضي بين دير قديس ونعلين، وشرعت بشق طريق استيطاني بمسافة 150 مترًا إلى غاية الآن، وسط توقعات بأنه سوف يربط بين مستوطنات مقامة على أراضي غرب رام الله".

وحذر الخواجا من إقامة بؤرة استيطانية في المنطقة، حيث يرعى مستوطن أغنامه هناك منذ فترة، ومن أن يكون شق الطريق مقدمة لإقامة بؤرة استيطانية وربطها بمستوطنات "نيلي" و"نعلة"، و"موديعين" المقامة على أراضي غرب رام الله، كما حذر من أن شق الطريق يهدد المزيد من أراضي المواطنين ويلتهمها.

رئيس بلدية نعلين: الأهالي فوجئوا اليوم بجرافات الاحتلال تجرف الأراضي بين دير قديس ونعلين، وشرعت بشق طريق استيطاني بمسافة 150 متراً إلى غاية الآن، وسط توقعات بأنه سوف يربط بين مستوطنات مقامة على أراضي غرب رام الله

وأشار المتحدث ذاته إلى أن أهالي نعلين ودير قديس يتابعون هذه القضية مع الجهات الفلسطينية المختصة لمتابعتها حقوقيًا وإيقافها، وفي حال لم تتوقف، فإن الأهالي بصدد القيام بسلسلة فعاليات احتجاجية ميدانية في المنطقة ذاتها خلال الأيام القادمة.

على صعيد منفصل، قال الناشط الحقوقي عارف دراغمة: "إن مجلس المستوطنات الإسرائيلية وزع إخطارات إزالة لبسطات مقامة في الأغوار الفلسطينية بالضفة الغربية، حيث زعم مجلس المستوطنات أن المنطقة تخضع لسيطرته، وضمن حدود مصلحته"، كما حذر من هذه "السياسة الاستيطانية الخطيرة لملاحقة الفلسطينيين في مصادر رزقهم".

إلى ذلك، اقتحمت قوات الاحتلال خربة حمصة الفوقا بالأغوار الفلسطينية، وطاردت سيارة فلسطينية هناك، حيث تمكن صاحبها من الفرار، كما أجرت قوات الاحتلال عمليات تفتيش عن الجرارات الزراعية والسيارات الخاصة في حمصة.

إلى ذلك، هاجم مستوطنون، الليلة الماضية، مركبات المواطنين الفلسطينيين بالحجارة على الطريق الواصل بين جنين ونابلس، شمال الضفة الغربية، ما أدى إلى تضرر بعضها، لكن أهالي قرية برقة، شمال نابلس، تصدوا لهجوم المستوطنين، ما أدى إلى اندلاع مواجهات وسط إطلاق الرصاص المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الغاز المسيل للدموع من قبل جنود الاحتلال، وفق تصريحات مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة غسان دغلس.

من جانب آخر، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الإثنين، مواطنين فلسطينيين من مدينة الخليل، جنوب الضفة، بعدما اعتدى عليهما أحد المستوطنين بالضرب قرب ما تسمى مستوطنة "كريات أربع" المقامة على أراضي الفلسطينيين شرق مدينة الخليل.

واعتقلت قوات إسرائيلية خاصة (مستعربون)، اليوم الإثنين، الأسير المحرر محمد طارق السعدي، وهو من مخيم جنين، من مكان عمله في مدينة جنين، وفق ما أفاد به لـ"العربي الجديد"، مدير نادي الأسير الفلسطيني في جنين منتصر سمور.

إلى ذلك، اعتقلت قوات إسرائيلية خاصة (مستعربون) 4 شبان خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في بلدة بيت حنينا، شمال القدس المحتلة، دعمًا للحراك الشعبي ضد المستوطنين واعتداءات الاحتلال المتواصلة بحق المقدسيين، وفق ما أفادت به وكالة الأنباء الرسمية الفلسطينية (وفا)، وفي وقت لاحق، اعتقلت قوات الاحتلال مساء اليوم، شابًا من البلدة وهو في طريقه للمسجد الأقصى.

وهاجمت قوات الاحتلال مسيرة في بيت حنينا، شمال القدس المحتلة، الليلة الماضية، رفضاً لإجراءات الاحتلال بحق المدينة المقدسة، تحولت في ما بعد إلى مواجهات في البلدة، أطلقت خلالها قنابل الصوت والغاز باتجاه المتظاهرين، قبل اختطاف الشبان الأربعة.

إلى ذلك، أحبط المواطنون الفلسطينيون، مساء اليوم، محاولة اختطاف الطفل ليث عليان من قبل مستوطنين متطرفين بينما كان يسير قرب المدخل الرئيس لبلدة العيسوية بالقدس المحتلة وسط الضفة الغربية.

وأفاد محمد أبو الحمص، عضو لجنة المتابعة في بلدة العيسوية، في حديث لـ"العربي الجديد"، بأن محاولة الخطف هذه حدثت عند ساعات مساء اليوم، بالقرب من محطة الوقود الواقعة على مدخل البلدة والمتاخمة لمستوطنة "التلة الفرنسية"، حين اقتربت سيارة تقل 3 مستوطنين حاول ركابها استدراج الطفل إليهم بالقوة، ولدى صراخه هب  مواطنون قرب المكان لنجدته، ولاحقوا السيارة التي تمكنت من الفرار.

وأصيبت مجندتان من قوات الاحتلال، مساء اليوم الإثنين، خلال اشتباكات بالأيدي بين شبان ومجموعة من جنود الاحتلال في حي باب حطة المتاخم للمسجد الأقصى.

وأفاد مواطنون هناك في حديث لـ"العربي الجديد"، بأن اشتباكات بالأيدي وقعت بعد اعتقال قوات الاحتلال 3 شبان والاعتداء عليهم بالضرب العنيف.

وكانت قوات الاحتلال اعتقلت شاباً من حي الجالية الأفريقية في منطقة باب الناظر تخلله اشتباك بالأيدي بين أهالي الحي وقوات الاحتلال التي عززت من تواجدها داخل الحي.

على صعيد منفصل، شرعت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الإثنين، بتجريف أراضي المواطنين الفلسطينيين في بلدة بروقين غرب سلفيت شمال الضفة الغربية، بهدف توسعة مستوطنة "بروخين" المقامة على أراضي سلفيت، وفق ما نقلت وكالة الأنباء الرسمية الفلسطينية "وفا" عن رئيس بلدية بروقين مروان عبد الرحمن.

المساهمون