الاحتلال يعتقل 13 فلسطينياً في الضفة الغربية بينهم قيادي في "حماس"

23 فبراير 2021
الصورة
قوات الاحتلال داهمت مناطق عدة بالضفة الغربية (نضال اشتية/ الأناضول)
+ الخط -

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الثلاثاء، 13 فلسطينياً على الأقل بينهم قيادي بحركة "حماس" وأسرى محررون، وذلك عقب مداهمات لمناطق متفرقة من الضفة الغربية.
وأفاد "نادي الأسير الفلسطيني"، في بيان مقتضب، بأن قوات الاحتلال الإسرائيلي اعتقلت (13) مواطناً فلسطينياً على الأقل فجر اليوم، من محافظات: طوباس، وجنين، والخليل، وبيت لحم، والقدس المحتلة.

وذكرت مصادر صحافية ومحلية أن قوات الاحتلال اعتقلت، فجراً، القيادي في حركة "حماس" الأسير المحرر فازع صوافطة عقب اقتحام منزله في مدينة طوباس شمال شرقي الضفة الغربية، وسط إطلاق نار وفتشوا المنزل، علماً أنه أمضى أكثر من 18 عاماً في سجون الاحتلال.
ويأتي اعتقال صوافطة في سياق اعتقالات يومية في صوف قيادات ونشطاء في حركة "حماس"، قبيل الانتخابات الفلسطينية المقبلة، في محاولة من الاحتلال، كما يؤكد قيادات في الحركة أنها من أجل العبث بالانتخابات.
في حين، اعتقلت قوات الاحتلال الأسير المحرر عبادة شفيق الخراز بعد تفتيش منزله في مدينة طوباس.
من جانب آخر، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي 3 شبان من بلدة اليامون غرب جنين، وهم: سند خمايسة، ومحمد سمودي، ومحمد فريحات، وفق ما أفاد به لـ"العربي الجديد" مدير نادي الأسير في جنين منتصر سمور.
وذكرت مصادر صحافية أن قوات الاحتلال دهمت عدداً من المنازل في اليامون لأسرى محررين واستجوبتهم ميدانياً.

 

إلى ذلك، اعتقلت قوات الاحتلال شاباً من مدينة بيت لحم، وشابين آخرين من قرية حرملة شرق بيت لحم، بينما جرى اعتقال الفتى أبيّ يوسف أبو مارية (17 عاماً) من بلدة بيت أمر شمال الخليل.
وكان عدد من الفلسطينيين قد أصيبوا بالاختناق بالغاز المسيل للدموع خلال مواجهات اندلعت مع قوات الاحتلال بمدينة الخليل.
واعتقلت قوات الاحتلال شاباً من بلدة حزما شمال القدس وشاباً آخر من مخيم شعفاط شمال القدس، بينما اندلعت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال الإسرائيلي، الليلة، في بلدتي الطور والعيسوية بالقدس المحتلة، دون وقوع إصابات.

المساهمون