الأمم المتحدة "متفائلة" بشأن التوصل لوقف إطلاق نار في ليبيا

21 أكتوبر 2020
الصورة
ويليامز متفائلة بإمكانية التوصل إلى وقف إطلاق نار(Getty)
+ الخط -

قالت المبعوثة الخاصة للأمم المتحدة في ليبيا بالوكالة، ستيفاني ويليامز، اليوم الأربعاء، إنها "متفائلة جداً" بأن محادثات الأطراف الليبية في جنيف ستؤدي إلى وقف دائم لإطلاق النار، بعدما اتفقوا على إعادة فتح مسارات برية وجوية بينهم.

وأضافت ويليامز، في مؤتمر صحافي عقد في جنيف، أن الأطراف الليبية تعهدت بمواصلة التهدئة ميدانياً وتجنب أي تصعيد عسكري.

وأفادت بأنّ المشاركين في حوار اللجنة العسكرية المشتركة 5+5 بجنيف، اتفقوا على ربط الخدمات البترولية بين الشرق والغرب، وعلى اتخاذ خطوات لإعادة هيكلة حرس المنشآت النفطية.

كما أشارت إلى أن الأطراف الليبية ستواصل المشاورات في نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل في تونس.

كذلك، أكدت المبعوثة الخاصة للأمم المتحدة أن التدخلات الأجنبية في ليبيا مرفوضة وعلى جميع الدول رفع يدها عن ليبيا، مشددة على ضرورة إجلاء جميع المرتزقة من الأراضي الليبية.

من جهة ثانية، رأت ويليامز أن رئيس حكومة "الوفاق" الليبية فائز السراج "أخذ موقفاً شجاعاً" بخصوص الاستمرار بموقعه، مؤكدة أن أي انتقال ديمقراطي يجب أن يتم عبر الانتخابات.

وبدأت أمس الثلاثاء، بمقر الأمم المتحدة بجنيف لليوم الثاني محادثات اللجنة العسكرية الليبية المشتركة (5+5) في جولتها الرابعة، برعاية الأمم المتحدة، والتي من المقرر أن تستمر حتى 24 أكتوبر/تشرين الأول الحالي.

المساهمون