اشتية: على العالم أن يجعل إسرائيل تدفع ثمن عدوانها على الفلسطينيين

اشتية: على العالم أن يجعل إسرائيل تدفع ثمن عدوانها على الشعب الفلسطيني

24 أكتوبر 2021
اشتيه يدعو لمواجهة سياسيات الاحتلال الإسرائيلي (عباس موماني/فرانس برس)
+ الخط -

دعا رئيس الوزراء الفلسطيني، محمد اشتية، اليوم الأحد، العالم إلى تدفيع إسرائيل ثمن عدوانها على الشعب الفلسطيني، مؤكداً أن برامج الاحتلال الاستيطانية تضع العالم أمام مسؤوليات كبرى لمواجهة ما تقوم به إسرائيل.
وقال اشتية، في كلمته بمستهل جلسة الحكومة الفلسطينية، التي عقدت اليوم الأحد في مدينة بيت لحم جنوبي الضفة الغربية، "على العالم تدفيع إسرائيل ثمن عدوانها على الشعب الفلسطيني، خاصة هذه الموجة الأخيرة لبناء المستوطنات والوحدات الاستيطانية".
وأكد اشتية، أن البرامج الاستيطانية التي أعلنت وتعلن عنها إسرائيل، تضع العالم، خاصة الولايات المتحدة، أمام مسؤوليات كبرى لمواجهة وتحدي الأمر الواقع الذي تفرضه إسرائيل بشكل ممنهج.
من جانب آخر، أشار اشتية إلى أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس يترأس، مساء اليوم، اجتماعاً طارئاً للقيادة الفلسطينية لمناقشة هذه المستجدات وإطلاق حملة فلسطينية دولية من أجل لجم هذا العدوان الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني.

وأكد اشتية رفض مجلس الوزراء الفلسطيني قرار تصنيف ستة مؤسسات فلسطينية منظماتٍ إرهابية، وطالب العالم بالتدخل لوقف تنفيذ هذا القرار المنافي للقوانين الدولية، مشددًا على أن هذه المؤسسات مسجلة لدى الحكومة الفلسطينية ضمن إطار القانون وتتلقى دعما دوليا ولها شبكات عالمية.
والمؤسسات الست التي شملها القرار هي مؤسسات معروفة بنشاطها في مجال حقوق الإنسان والدفاع عن الفلسطينيين في الأراضي المحتلة وهي: مؤسسة "الضمير لرعاية الأسير وحقوق الإنسان"، و"الحركة العالمية للدفاع عن الأطفال- فلسطين" و"اتحاد لجان العمل الزراعي" و"اتحاد لجان المرأة العربية" و"مركز بيسان للبحوث والإنماء" و"مؤسسة الحق".

المساهمون