إصابة القياديين الفلسطينيين عزام الأحمد وأحمد مجدلاني بفيروس كورونا

23 أكتوبر 2020
الصورة
عزام الأحمد (الأناضول)
+ الخط -

أكدت مصادر فلسطينية لـ"العربي الجديد"، إصابة عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح" وعضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية عزام الأحمد، وكذلك عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير أحمد مجدلاني، يوم الخميس، بفيروس كورونا.

وتأتي إصابة مجدلاني والأحمد بعد أيام من إصابة أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات بفيروس كورونا والذي تدهورت حالته الصحية بعد نحو عشرة أيام على إصابته بالفيروس، بينما أعلن عن إصابة عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير حنان عشراوي بعد إصابة عريقات بالفيروس بيومين.

وتدهورت الحالة الصحية لعريقات الأحد الماضي، جراء إصابته بفيروس كورونا، حيث تم نقله لمستشفى "هداسا عين كارم" بذات اليوم، وهو يعاني صعوبة بالغة بالتنفس، إذ جرى نقله بناء على طلب من السلطة الفلسطينية.

وعريقات البالغ من العمر 65 كان قد أجرى عملية زراعة رئتين قبل ثلاثة أعوام في الولايات المتحدة الأميركية، بعد معاناته من تليف رئوي، وبعد تدهور حالته الصحية نقل إلى مستشفى "هداسا عين كارم" الإسرائيلي بمدينة القدس بحالة حرجة ويحتاج إلى دعم عالي التدفق والأكسجين، وأدخل وحدة العناية المركزة لمرضى كورونا في المستشفى.

المساهمون