إصابات بمواجهات مع الاحتلال خلال تصدّي الفلسطينيين لـ"مسيرة الأعلام"

إصابات في مواجهات مع الاحتلال الإسرائيلي خلال تصدّي الفلسطينيين لـ"مسيرة الأعلام" الاستفزازية

15 يونيو 2021
+ الخط -

أخلت قوات الاحتلال الإسرائيلي بالقوة، عصر اليوم الثلاثاء، محيط باب الخليل من جموع المواطنين الفلسطينيين، الذين تجمعوا قبالة ساحة باب العامود في مدينة القدس المحتلة، ومنعتهم من الوجود هناك، حيث من المقرر أن تصل "مسيرة الأعلام" الاستفزازية التي تنظمها جمعيات استيطانية متطرفة بحماية قوات كبيرة من جنود الاحتلال.
وكثفت قوات الاحتلال، منذ صباح اليوم، وجودها في المدينة المقدسة، سواء بلباسها المدني أو بالزي العسكري، وعززت من عناصر وحدة التدخل السريع، الذين انتشروا في ساحات المسجد الأقصى المبارك، وقاموا بإبعاد الفلسطينيين وملاحقتهم ومنعوهم من الاقتراب من مسارات اقتحام المستوطنين.

12:47 AM
محمد محسن
القدس المحتلة

يواصل المستوطنون المتطرفون عربداتهم في البلدة القديمة من القدس، وتحديداً في ساحة عمر بن الخطاب في باب الخليل ومنطقة سوق البازار، وصولاً إلى ساحة البراق، حيث التجمع الأكبر لهم هناك في هذه الأثناء، بعد انتهاء رقصة أعلامهم في ساحة باب العامود، إذ شارك المئات منهم في مسيرة العربدة هناك موجهين الشتائم للنبي محمد عليه السلام، ولمحمد ضيف قائد "كتائب عز الدين القسام"، الذراع العسكرية لحركة "حماس".

وقدر مراقبون أعداد المشاركين في مسيرة العربدة داخل ساحة باب العامود بنحو ألف فقط، فيما لم تتجاوز أعداد المشاركين الإجمالية حتى الساعة الأخيرة التي سبقت إخلاءهم الساحة بنحو 5 آلاف مستوطن، وذلك على خلاف التقديرات التي توقعت مشاركة عشرات الآلاف.

وكانت أعمال العربدة التي قام بها المستوطنون في باب العامود تسببت بوقوع 20 إصابة نتيجة التعرض للضرب؛ بالإضافة للاعتداء على الطواقم الصحفية المحلية والعربية والاعتداء الوحشي على النساء، علاوة على اعتقال ما لا يقل عن 15 شاباً.

وما إن خلت ساحة باب العامود من المستوطنين، حتى احتشد الشبان ورددوا الهتافات الوطنية، بينما انشغل مجموعة من الشبان بتنظيف الساحة، قبل أن تقمعهم قوات الاحتلال وتعتدي عليهم وتخليهم من المكان.

أما في ساحة عمر بن الخطاب في باب الخليل داخل أسوار المدينة المقدسة، حيث وصلت مسيرة المستوطنين إلى هناك، انتظم المئات منهم في تظاهرة هتفت بشعارات عنصرية دعت للموت للعرب، كما اعتدوا على ممتلكات مواطنين فلسطينيين في المنطقة وفي سوق الحصر وباب السلسلة، بعد أن كانت شرطة الاحتلال أرغمت أصحاب المحال التجارية على إغلاقها.

وقال مواطنون في البلدة القديمة من القدس، لـ"العربي الجديد"، إن عراكاً بالأيدي وقع في شارع الواد وحي السلسلة وعقبة الخالدية بين مستوطنين وشبان مقدسيين، قبل أن تتدخل قوات الاحتلال إلى جانب المستوطنين وتعتقل ثلاثة شبان فلسطينيين.

غير أن المواجهات الأعنف وقعت خارج أسوار بلدة القدس العتيقة في شوارع السلطان سليمان وصلاح الدين والزهراء وشارع نابلس، حيث أصيب شاب بالرصاص الحي قريباً من سوق المصرارة المتاخم لشارع نابلس.

واستخدمت قوات الاحتلال الرصاص المطاطي وقنابل الصوت والمياه العادمة في هذه المواجهات، ما تسبب بإصابة 57 شابًا، وفق ما أفادت به طواقم إسعاف محلية قدمت العلاج للمصابين.

وفي ساعات المساء، امتدت المواجهات إلى معظم أحياء وبلدات القدس، خاصة في واد الجوز والطور والصوانة والعيسوية، حيث استخدمت قوات الاحتلال الرصاص المعدني المغلف بالمطاط لتفريقها، ما أسفر عن وقوع 7 إصابات، ثلاث منها في واد الجوز و4 إصابات في العيسوية.

8:40 PM
محمود السعدي
رام الله

مواجهات مستمرة قرب البؤرة الاستيطانية "أفيتار"
أغلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي مداخل بلدة عزون شرق قلقيلية شمال الضفة الغربية بالسواتر الترابية، بعد إصابة عدد من المستوطنين بالحجارة.
وأطلق جيش الاحتلال الرصاص الحي باتجاه الشبان خلال مواجهات مستمرة قرب البؤرة الاستيطانية "أفيتار" المقامة على جبل صبيح في بلدة بيتا جنوب نابلس.
ووزعت ما تسمى بـ"الإدارة المدنية" التابعة لجيش الاحتلال 5 إخطارات وقف بناء في بلدة بروقين بمحافظة سلفيت شمال الضفة الغربية، وفق ما أفادت به هيئة مقاومة الجدار والاستيطان الفلسطينية.
من جانب آخر، أصيب عشرات الفلسطينيين بالاختناق جراء استنشاقهم الغاز السام، خلال مواجهات مع جيش الاحتلال على مدخل مخيم العروب شمال الخليل.
وقمعت قوات الاحتلال مسيرة سلمية خرجت نحو المدخل الشمالي لمدينة بيت لحم جنوب الضفة، تنديداً بـ"مسيرة الأعلام" للمستوطنين في القدس المحتلة، ما أدى لإصابة العشرات بينهم عدد من الصحافيين.

8:31 PM
محمد محسن
القدس المحتلة

شوارع القدس المحتلة تتحول لساحة مواجهات عنيفة
انتقلت "مسيرة الأعلام" الاستفزازية للمستوطنين من باب العمود في مدينة القدس إلى المسار الثاني المحدد لها في باب الخليل والبلدة القديمة وانتهاء بساحة البراق.
وتحولت شوارع القدس المحتلة خاصة صلاح الدين والرشيد والزهراء وعلي بن طالب إلى ساحة مواجهات عنيفة مع قوات الاحتلال مع وصول مسيرة المستوطنين إلى باب العامود.
وأدت المواجهات المستمرة حتى الآن إلى إصابة أكثر من 40 شاباً، وفق طواقم إسعاف محلية، من بينها إصابة واحدة بالرصاص الحي من قبل قوات خاصة إسرائيلية "مستعربون" لشاب فلسطيني عند شارع رقم واحد المتاخم لسوق المصرارة التجاري، وجرى اعتقاله لاحقاً.
وسجلت نحو 15 إصابة بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط و12 إصابة بشظايا قنابل الصوت ونتيجة الضرب واستخدام المياه العادمة بكثافة على ما أفاد مسعفون لـ"العربي الجديد".
وتسبب استخدام المياه العادمة بأضرار لعشرات المركبات التي كانت على رصيف الطرقات، بينما تعرض مسؤول ملف الأسرى في حركة "فتح" في إقليم القدس، عاهد الرشق، لاعتداء وحشي من قبل جنود الاحتلال.
وكان التوتر بلغ ذروته مع قيام المستوطنين بشتم النبي محمد لدى وصولهم ساحة باب العمود يقودهم ايتمار بن غفير زعيم الصهيونية الدينية؛ وكذلك الاعتداء على 4 فتيات من قبل جنود ومستوطنين، اثنتان منهن رفعتا علم فلسطين.
كما تعرضت طواقم صحفية محلية وعربية للإيذاء والاعتداء من قبل المستوطنين على مرأى من جنود الاحتلال الذين وفروا الحماية للمستوطنين.
أما في البلدة القديمة من القدس التي يستبيحها المستوطنون في هذه الأثناء، بعد أن وصلوا إليها من ناحية بابي الخليل والجديد، فقد قطعتها حواجز الاحتلال ومنعت مواطنيها من مغادرتها والوصول إلى ساحة باب العامود.
وحتى اللحظة لا يزال التوتر سيد الموقف، حيث تدور مواجهات من حين لآخر بين الشبان وجنود الاحتلال وفي أكثر من موقع في مدينة القدس وأحيائها وضواحيها.

8:27 PM
جهاد بركات
رام الله

مواجهات بين عشرات الشبان والاحتلال خلال مسيرة لإسناد القدس
اندلعت مواجهات بين عشرات الشبان وقوات الاحتلال الإسرائيلي قرب مقر ما تعرف بـ"الإدارة المدنية" التابعة لجيش الاحتلال الإسرائيلي عند المدخل الشمالي لمدينتي رام الله والبيرة بعد وصول مسيرة دعت لها "الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين" رفضاً لسياسات الاحتلال لاسيما التهجير في القدس والإجراءات بحق المقدسيين و"مسيرة الأعلام" الاستفزازية للمستوطنين في القدس.
وانطلق المشاركون في مسيرة من حي البالوع في مدينة البيرة وصولاً إلى المدخل الشمالي للبيرة هتفوا خلالها شعارات إسناداً للقدس والمقدسيين خصوصاً في حي الشيخ جراح وأهالي بلدة سلوان، كما هتفوا للمقاومة الفلسطينية.
وأطلق جيش الاحتلال القنابل الغازية والرصاص المعدني المغلف بالمطاط تجاه الشبان الذين ألقوا من جهتهم الحجارة.


وقال عضو المكتب السياسي لـ"الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين"، حلمي الأعرج، لـ"العربي الجديد" إن "الشعب الفلسطيني الذي توحد في الميدان خلال العدوان الأخير على القدس وقطاع غزة يتوحد من جديد دفاعا عن القدس وضد إجراءات الاحتلال المتمثلة بمسيرة المستوطنين في باب العامود وحارات القدس".
وأكد الأعرج "استمرار تحقيق الإنجازات السياسية للهبة الجماهيرية الأخيرة وفي مقدمتها حماية الأحياء المقدسية من خلال المقاومة الشعبية والنضال الوطني بعد أن تمكنت الهبة الجماهيرية الواسعة والمقاومة الفلسطينية بوحدة الفلسطينيين من تحقيق إنجازات كبرى وضعت القضية الفلسطينية على رأس جدول أعمال المجتمع الدولي وأدت لهزيمة (رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق، بنيامين) نتنياهو".
بدوره، قال القيادي بحركة "حماس"، حسين أبو كويك لـ"العربي الجديد": "اليوم يعتبر يوماً للغضب والتحدي للشعب الفلسطيني في وجه الاحتلال ويوماً للتعبير عن التمسك بالأرض والمقدسات وأن التوجه لنقاط التماس غضباً على المحتل هو طريقة التعبير عن غضب الشعب الأعزل في وجه الاحتلال".

7:43 PM

أفاد الهلال الأحمر الفلسطيني في القدس بأن طواقمه تعاملت مع 27 إصابة خلال المواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في محيط البلدة القديمة في القدس، على خلفية "مسيرة الأعلام" الاستفزازية.

وكانت الإصابات بالرصاص المطاطي والاعتداء بالضرب وقنابل الصوت، وجرى نقل 4 إصابات إلى المستشفى، بينما تم منع طواقم الهلال من نقل إصابة بالرصاص الحي، وتم اعتقال المصاب.

7:28 PM

يواصل مئات المستوطنين المشاركين في "مسيرة الأعلام" الاستفزازية في هذه الأثناء اقتحام ساحة باب العامود بالقدس، بحماية مكثفة من قوات الاحتلال الإسرائيلي.

6:51 PM

وصل أعضاء من حركة "ناطوري كارتا" اليهودية المناهضة للاحتلال، مساء اليوم، إلى محيط باب العامود، ورفعوا الأعلام الفلسطينية لمواجهة مسيرة المستوطنين.

في حين اعتدت قوات الاحتلال بوحشية على فتاة مقدسية رفعت علم فلسطين وسط حشد المستوطنين وجنود الاحتلال في ساحة باب العامود، قبل أن يتم اعتقالها.

6:44 PM

أخلت قوات الاحتلال الإسرائيلي بالقوة محيط ساحة باب العامود في القدس، وأغلقت الساحة في وجه الفلسطينيين، تمهيدا لاقتحامها من المستوطنين، الذين سينظمون "مسيرة الأعلام" الاستفزازية هناك وينطلقون بمسيرة تصل إلى ساحة البراق.

6:38 PM

ارتفاع عدد الإصابات خلال المواجهات مع الاحتلال

ارتفع عدد الإصابات خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في محيط البلدة القديمة في القدس المحتلة إلى 17 إصابة، بينها 3 إصابات نقلت إلى المستشفى فيما تم علاج الباقي ميدانياً، وفق الهلال الأحمر الفلسطيني، الذي أشار إلى أن الإصابات كانت بالمطاط والصوت والاعتداء بالضرب.

وأكد الهلال الأحمر أن قوات الاحتلال اعتدت على سيارة إسعاف بإطلاق الرصاص المباشر باتجاهها، ومنعت الطواقم الطبية من القيام بعملها بحرية.

6:34 PM

وصلت "مسيرة الأعلام" الاستيطانية إلى منطقة باب العامود في القدس في هذه الأثناء بأعداد قليلة من المستوطنين، وسط توقعات بمزيد من التوتر.

6:20 PM

تمكن الأعضاء الفلسطينيون في الكنيست الإسرائيلي، سامي أبو شحادة وأحمد الطيبي وأيمن عودة وأسامة السعدي، من الوصول إلى ساحة باب العامود في القدس، رغم إجراءات الاحتلال وحواجزه في المدينة المقدسة، في إطار الرفض الفلسطيني لإقامة "مسيرة الأعلام" الاستيطانية الاستفزازية في المدينة المقدسة.

6:03 PM
محمود السعدي
القدس المحتلة

أصيب عشرات الفلسطينيين بحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في بلدة الرام شمال شرقي القدس، ضمن فعالية احتجاجية ضد "مسيرة الأعلام" الاستيطانية في القدس.

5:59 PM

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي القيادي في حركة "فتح" بالقدس، حاتم عبد القادر، وصادرت سيارته.

5:59 PM

مواجهات بالضفة الغربية ضمن الفعاليات الفلسطينية ضد "مسيرة الأعلام"
اندلعت مواجهات بين الشبان الفلسطينيين وقوات الاحتلال الإسرائيل على المدخل الشمالي لمدينة بيت لحم جنوب الضفة الغربية.
كما اندلعت مواجهات أخرى على المدخل الشمالي لمدينتي رام الله والبيرة وسط الضفة الغربية، في إطار الفعاليات الفلسطينية لمواجهة "مسيرة الأعلام" الاستيطانية.
 

5:47 PM

شبان مقدسيون يحطمون حافلة مستوطنين

حطم شبان مقدسيون حافلة للمستوطنين قدموا للمشاركة في "مسيرة الأعلام" الاستفزازية بشارع صلاح الدين في القدس المحتلة، فيما تتواصل المواجهات بين الشبان الفلسطينيين وقوات الاحتلال الإسرائيلي في المدينة المقدسة.

5:40 PM

منعت قوات الاحتلال الإسرائيلي عشرات الحافلات الآتية من مدينة أم الفحم والداخل المحتل عام 1948 من الوصول إلى مدينة القدس للمشاركة في التصدي لـ"مسيرة الأعلام" الاستفزازية.

5:38 PM

"مسيرة الأعلام" تنطلق باتجاه منطقة باب العامود
تتواصل المواجهات بين الشبان المقدسيين وقوات الاحتلال الإسرائيلي في منطقة باب الساهرة، أحد أبواب البلدة القديمة من القدس، فيما انطلقت "مسيرة الأعلام" الاستيطانية من شارع الأنبياء في مدينة القدس باتجاه منطقة باب العامود، وسط توقعات بمزيد من التوتر.

5:30 PM

أفادت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني في القدس بوقوع 5 إصابات خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في محيط البلدة القديمة في القدس، بينها 3 إصابات بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط وإصابة بالاعتداء بالضرب، وإصابة بقنبلة صوت.

وأشار الهلال الأحمر إلى أنه تم نقل إصابة إلى مستشفى المقاصد وأخرى إلى المستشفى الميداني التابع له.
 

5:27 PM

أفادت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني في القدس بأنها رفعت درجة جهوزيتها تحسباً لحدوث مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في مدينة القدس وضواحيها المختلفة.

ووفق بيان لها، فقد استدعت الجمعية جميع موظفيها والمتطوعين المشتغلين معها في مجال الإسعاف والطوارئ، وأنه سيكون هناك 13 سيارة إسعاف بالخدمة، بالإضافة إلى 3 "تركتونات" إسعاف للعمل داخل أزقة البلدة القديمة من القدس.

كما تم فتح مستشفى ميداني في مقر جمعية الهلال في حي الصوانة بمدينة القدس، لاستقبال الإصابات البسيطة والمتوسطة.
 

5:11 PM

تشهد مدينة القدس توترًا كبيراً مع استمرار عمليات القمع والملاحقة من قبل الاحتلال الإسرائيلي، الذي منع أعدادا كبيرة من الشبان، من الأحياء والقرى والبلدات المتاخمة لمدينة القدس، من دخولها.

5:10 PM

أصيب ثلاثة شبان فلسطينيين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط خلال اعتداء قوات الاحتلال على جموع كبيرة من الشبان في منطقة باب الساهرة، كانت تحاول الوصول إلى منطقة باب العامود التي أغلقتها قوات الاحتلال بسلسة متتالية من الحواجز الحديدية، تمهيدًا لتنظيم "مسيرة الأعلام" الاستفزازية.

كما اعتدت قوات الاحتلال على جمهرة من النساء قرب باب العامود، بعد أن فرقتهن بالقوة مستخدمة الهراوات واللكم، إضافة لاعتدائها على المصور الصحافي محمد الشريف.

ويواصل الاحتلال بالقوة منع أي وجود للفلسطينيين في محيط باب العامود، حيث تنتشر أعداد كبيرة من جنود الاحتلال.

وارتفعت أعداد من اعتقلتهم قوات الاحتلال إلى 13 شاباً، خلال تصديهم لقوات الاحتلال، بعد أن منعوا الوصول إلى محيط البلدة القديمة من القدس.

كذلك، اعتقلت قوات الاحتلال الناشط المقدسي سامر أبو عيشة من مقر عمله في جمعية "برج اللقلق"، وسبق ذلك استدعاء قوات الاحتلال كلاً من شادي مطور، أمين سر حركة "فتح" في إقليم القدس؛ وعوض السلايمة عضو إقليم الحركة.

4:30 PM

قامت قوات الاحتلال بإغلاق جميع الشوارع المحيطة بمنطقة باب العامود والبلدة القديمة في القدس، ومنعت دخول المواطنين الفلسطينيين من خلالها إلى باب العامود، تخلل ذلك اعتداء تلك القوات، بالضرب والدفع، على حشود الفلسطينيين المتجمهرين هناك.
وأصيب أحد المواطنين في الخامسة والستين من عمره قرب باب العامود بينما كان يهتف "بالروح بالدم نفديك فلسطين"، فيما اعتقلت قوات الاحتلال 9 شبان خلال محاولتهم تجاوز الحواجز التي أقامتها.

المساهمون

محمد محسن
جهاد بركات
محمود السعدي