أول لقاء بين وزيري خارجية تركيا والسعودية منذ مقتل خاشقجي

28 نوفمبر 2020
الصورة
جرى اللقاء في نيامي عاصمة النيجر (الأناضول)
+ الخط -

التقى وزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان، الجمعة، نظيره التركي مولود جاووش أوغلو، في نيامي عاصمة النيجر، وذلك في أول لقاء لوزيري خارجية البلدين منذ مقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي في قنصلية بلاده بمدينة إسطنبول يوم 2 أكتوبر/تشرين الأول 2018.

وفي تغريدة عبر "تويتر"، أعلن وزير الخارجية التركي أنه التقى نظيره السعودي في نيامي، في إطار اجتماع مجلس وزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي.

وقال جاووش أوغلو، في التغريدة نفسها، إن الشراكة القوية بين تركيا والسعودية تصب في مصلحة المنطقة بأكملها، مؤكدا أن أنقرة تولي أهمية لعلاقاتها مع الرياض.

ويأتي هذا اللقاء بعد أسبوع من اتصال هاتفي بين العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، والرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اتفقا خلاله على تحسين العلاقات بين البلدين، وحلّ خلافاتهما من خلال الحوار.

وقالت الرئاسة التركية في بيان صدر في حينه، إنّ "أردوغان والملك سلمان اتفقا على إبقاء قنوات الحوار مفتوحة لتحسين العلاقات الثنائية والتغلب على المشكلات ". وأضافت أن الطرفين ناقشا أيضاً قمة مجموعة العشرين.

المساهمون