أول استطلاع إسرائيلي بعد تقديم القوائم الانتخابية يظهر تراجع الليكود

أول استطلاع إسرائيلي بعد تقديم القوائم الانتخابية يظهر تراجع الليكود

05 فبراير 2021
الصورة
نوايا التصويت لا تظهر أي فائز (أحمد غرابلي/ فرانس برس)
+ الخط -

أظهر استطلاع نشر في إسرائيل، صباح اليوم الجمعة، وهو الأول من نوعه الذي يُجرى بعد إغلاق باب الترشيح وتقديم القوائم الانتخابية في الانتخابات الإسرائيلية، المقرر أن تُجرى في 23 مارس/ آذار المقبل، تراجع حزب "الليكود" بزعامة رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، إلى 29 مقعدا مقابل حصول حزبي "تكفا حداشاه" بقيادة غدعون ساعر، و"ييش عتيد" بقيادة يئير لبيد على 16 مقعدا لكل منهما.

وبحسب نوايا التصويت المعبر عنها في الاستطلاع، يحصل حزب "يمينا" بقيادة نفتالي بينت على 11 مقعدا، فيما تحصل القائمة المشتركة للأحزاب العربية، بمركباتها الثلاثة "الجبهة الديمقراطية والتجمع الوطني والحركة العربية للتغيير" على 10 مقاعد بينما تفشل "القائمة العربية الموحدة" التي انشقت نهائيا أمس عن القائمة المشتركة، في اجتياز نسبة الحسم.

ويحصل معسكر نتنياهو التقليدي مع حزبي "شاس" و"يهدوت هتوراة" وتحالف الصهيونية الدينية بقيادة بتسلئيل سموتريتش على 48 مقعدا من أصل 120 مقعدا في الكنيست، وفقط في حال انضمام حزب "يمينا" بقيادة نفتالي بينت يمكن لمعسكر نتنياهو أن يصل إلى 59 مقعدا، ورغم ذلك لن يكون بمقدوره تشكيل حكومة يمين ضيقة.

في المقابل، بمقدور معسكر "ساعر – لبيد" الوصول إلى ائتلاف حكومي من 62 مقعدا، بشرط انضمام كل من حزب "يمينا" وحزب "العمل" وحزب "ميرتس" لهذا التحالف، ودون أن يكون هناك تأثير لحصول القائمة المشتركة للأحزاب العربية الثلاثة فيها على موازين القوى.

المساهمون