"سانا": غوتيريس طلب نقل تحياته "الحارة" لبشار الأسد

"سانا": غوتيريس طلب نقل تحياته "الحارة" لبشار الأسد

06 مارس 2021
الأمم المتحدة: إعلان النظام السوري إنهاء برنامجه الكيميائي "غير دقيق" (فرانس برس)
+ الخط -

أعلن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس "الالتزام القوي بالعمل لصالح الشعب السوري والتعاون مع الحكومة السورية"، حسب وكالة  الأنباء الرسمية السورية "سانا".

وأضافت الوكالة، في خبر لم يرد على الموقع الرسمي للأمم المتحدة، أن غوتيريس "طلب نقل تحياته الحارة" إلى رئيس النظام السوري بشار الأسد، وذلك خلال تسلمه وثيقة اعتماد مندوب النظام بسام صباغ كمندوب دائم لسورية لدى الأمم المتحدة في نيويورك.

وأضافت الوكالة أن الأمين العام للأمم المتحدة عبر "عن مشاعره العميقة التي يكنها للشعب السوري، مشيداً بتاريخه وثقافته وما يتمتع به من كرم الضيافة الذي لمسه عن قرب خلال فترة عمله السابق كمفوض للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين".

من جهته، نقل صباغ تحيات "الرئيس الأسد للأمين العام وعبر عن تطلعه للعمل معه، مؤكداً دعم سورية الكامل لجهوده في تنفيذ وحماية مبادئ ومقاصد ميثاق الأمم المتحدة".

وكانت الأمم المتحدة طالبت، الخميس، بمحاسبة جميع مستخدمي الأسلحة الكيميائية في سورية، مشددة على أهمية وحدة الصف في مجلس الأمن الدولي للوفاء بهذا الالتزام العاجل.

وأكد التقرير الشهري الـ89 للمدير العام لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية حول برنامج سورية الكيميائي الذي استعرضته ممثلة الأمين العام السامية لشؤون نزع السلاح ايزومي ناكاميتسو، خلال جلسة لمجلس الأمن عقدت عبر دائرة تلفزيونية، "ضرورة تحديد هوية جميع مَن استخدموا الأسلحة الكيميائية في سورية ومساءلتِهم".

وأبلغت أعضاء مجلس الأمن، أن إعلان النظام السوري إنهاء برنامجه الكيميائي "غير دقيق وغير كامل، وأن هناك ثغرات وعدم اتساق في المعلومات بما لا يتفق مع مقتضيات قرار المجلس رقم 2118".

المساهمون