Healthy life

الصبغة والسرطان وخدعة الأمونيا: ما الألوان الأكثر ضرراً؟

يارا حيدر
إعداد وتقديم: يارا حيدر
مهندسة أغذية، حاصلة على شهادة الماجستير في مجال سلامة الغذاء من جامعة دمشق، ومعدّة ومقدمة برنامج "بين البصلة وقشرتها" على "العربي الجديد".
30 يونيو 2024
+ الخط -

بينما يستمرّ الحديث عن مضارّ صبغات الشّعر، تضخّ شركات التجميل المزيد من المنتجات المطوّرة، بزعم أنها أقل ضرراً! فهل تمهّد الصبّغات الطريق فعلاً للإصابة بالسرطانات والسّمية الإنجابية والشّيب المبكر؟ هل الصّبغة الخالية من الأمونيا بديل أفضل صحياً؟ وهل هنالك منتجات تعالج الشّعر الذي أتلفته الصّبغة؟

في هذه الحلقة من بودكاست "حياة صحية"، نستضيف الكيميائية وخبيرة العناية بالشّعر سنا عبيدو، لا لنكشف حِيَل شركات الصّبغات فحسب، وإنما لنساعدك أيضًا على اختيار المنتجات المناسبة لشَعرك.

قد يعجبك أيضاً
الصورة
 كردادي تتحدث عن مشاركاتها في الأولمبياد وحظوظ العرب
Bait alkaseed
تراث وبلاغة

بودكاست

22 يوليو 2024