ماذا لو اختفت الكتب يومًا؟

26 يناير 2021
+ الخط -

يدور مونولوج داخلي بين الأفراد عند الحديث عن مستقبل الكتابة، "أن عصر الكِتاب انتهى"، أو بمعنى آخر؛ أن الكُتّاب لم تعد لهم أي مهمّة في عصر الخبراء والتقانيين والعلماء. فهل سنشهد اختفاءً للكاتب فعلاً ؟ أم للقارئ؟ أو تغيراً على طبيعة علاقة الإثنين مع الكتاب، فحسب؟ الشاعر والروائي والناقد الأدبي محمد الأسعد، يُحدّثنا في "رُواق"، برنامج يتناول قضايا ثقافية ويُسلّط الضوء على أفكارٍ يثيرها صنّاع الثقافة من كتّاب وفنانين وغيرهم، وينقدها من خلال مُختصين وباحثين. يعرف البرنامج المستمعين بباقة من الكُتب، عبر قراءة نصوصٍ أدبية وفكرية ومناقشة بعضها. ويحاول كسر رتابة الطرح الثقافي بمادة سمعية تغني العقل والحواس. 

إعداد وتقديم سائد نجم:
صحافي وكاتب فلسطيني، حاصل على بكالوريوس في الصحافة والإعلام. عمل مذيعاً ومحرراً، وأخرج عدداً من البرامج والأعمال المسموعة.